القاء القبض على 18 متهما في اعتداء الدار البيضاء

مقهى الانترنت لم يكن الهدف الاصلي للانتحاريين

الرباط - اعلن مصدر حكومي مغربي الخميس القاء القبض على 18 شخصا في اطار التحقيق في الاعتداء الذي وقع في 11 اذار/مارس الجاري في الدار البيضاء، واسفر عن مقتل شخص وجرح اربعة اخرين.
واضاف المصدر على هامش الجلسة الاسبوعية للحكومة ان "شرطة الدار البيضاء تستجوب حاليا 18 مشتبها به من بينهم انتحاري جريح".
واوضح المصدر ان الشرطة اصدرت مذكرة بحث واحضار بحق ستة مشتبه بهم اخرين.
وقتل عبد الفتاح الريدي الاحد عندما فجر قنبلة كان يخبئها تحت ثيابه داخل مقهى للانترنت في ضاحية فقيرة من ضواحي الدار البيضاء. واسفر الانفجار كذلك عن جرح اربعة اشخاص من بينهم انتحاري آخر يدعى يوسف الخضري القي القبض عليه بعد ان حاول الفرار.
واعلنت الشرطة الثلاثاء عثورها على حوالي مئتي كيلوغرام من المواد التي تستخدم في صنع المتفجرات في منزل في الدار البيضاء.
ولم يكن مقهى الانترنت الهدف الاصلي للانتحاريين، اللذين قصداه لتلقي تعليمات عبر الانترنت لتنفيذ اعتداءات في مكان آخر. ولكن نجل صاحب المقهى منعهما من تحقيق مرادهما ما اثار مشادة انتهت بقيام عبد الفتاح بتفجير القنبلة.