الفيضانات تحاصر العاصمة التشيكية

براغ، احد اجمل عواصم اوروبا، اختفت اكثر شوارعها تحت وطأة الفيضانات

براغ - تم الثلاثاء اجلاء آلاف الاشخاص من احياء عدة في العاصمة التشيكية براغ المهددة بفيضانات لم يسبق لها مثيل منذ مئة عام.
واعلنت بلدية براغ صباح الثلاثاء لائحة جديدة تتضمن اكثر من 490 شارعا في 28 حيا مهددة بخطر ان تغمرها مياه نهر فلتافا.
وقد فرضت حال الطوارئ في براغ، وفي الوقت نفسه في اربع مناطق اخرى تقع في جنوب وغرب البلاد.
لكن آلاف السكان في حي كارلين في براغ رفضوا مغادرة الاماكن المهددة. وقد يبقون منعزلين خلال ايام عدة محرومين من الكهرباء والغاز والمياه بحسب مسؤول في الشرطة البلدية.
كذلك تم منذ مساء الاثنين اخلاء مستشفيات كرالوبي (20 كلم الى شمال براغ) ونا فرانتيسكو في قلب العاصمة مع مئات المرضى.
كما تم ايضا اجلاء عشرات الحيوانات مساء الاثنين من حديقة الحيوانات في ترويا، احد اول الاحياء التي اجتاحتها الفيضانات.
ومن المتوقع ان يرتفع منسوب مياه نهر فلتافا الى اعلى مستوى له حوالي الساعة 14:00 بالتوقيت المحلي (12:00 ت غ). وقد يصل المنسوب الى اربعة آلاف متر مكعب في الثانية ليتجاوز بذلك عشرين مرة المنسوب العادي بحسب البلدية.
ومن المنتظر ان يقطع التيار الكهربائي في كل العاصمة وتتوقف حركة النقل في المدينة كليا وتقفل المخازن عند بلوغ المياه اعلى مستوياتها بعيد الظهر.
وتبقى مدن تشيكية اخرى خصوصا في مقاطعة بوهيميا الجنوبية والغربية مغمورة بالمياه اليوم.