الفلبين ترفع الفيتو في وجه المدرسات المنقبات

اين ابجديات الرسالة البيداغوجية؟

مانيلا – اصدرت الفلبين مرسوما يمنع المعلمات من ارتداء النقاب في الصف.

وأكد المرسوم أن هذا التدبير يتيح "للتلميذات التعرف بشكل أفضل إلى معلماتهن ويعزز بهذه الطريقة العلاقة بين المعلم والتلميذ"، وأضاف أن عدم ارتداء النقاب يؤدي إلى تعلم أفضل للغة لأن جزءا من هذا التعلم يجرى بفضل "القراءة على الشفاه"، وتستطيع المعلمات المسلمات ارتداء نقابهن خارج الصف.

وقال مكتب الشؤون الاسلامية أنه يؤيد مرسوم وزارة التربية مشيراً إلى أنه لم يتسلم نسخة منه، وأوضح روك موراليس المستشار في هذه المؤسسة العامة أن ارتداء النقاب منتشر جدا في جنوب الفيليبين حيث تعيش أكثرية المسلمين.وأضاف "نراه في كل مكان تقريبا". ولم يتسلم مكتبه حتى الآن أي شكوى من المعلمات المعنيات.

وتجد المرأة المنقبة بشكل عام والمعلمة بشكل خاص صعوبة شديدة في توصيل إيماءات الجسد، وتعابير الوجه بشكل صحيح، فالابتسامة محجوبة ولغة العين محجوبة، وقراءة مخارج الألفاظ وتقاسيم الوجه مثل الفرح والحزن والسخرية أو الارتياح والإشراق غير مجسدة وواضحة".

وافاد خبراء في علم النفس ان الاطفال يجدون صعوبة في نطق بعض الحروف والكلمات ويعانون من التأتأة أثناء الحديث رغم تجاوزهم المرحلة الابتدائية، والسبب أنهم يتلقون الدرس من معلمة منقبة.