العهد ينذر منافسيه في الدوري اللبناني

العهد عازم على اعتلاء المنصات

بيروت - استهل العهد مشواره نحو استعادة اللقب الغائب عن خزائنه منذ 2011 بفوز مستحق على ضيفه طرابلس 2-صفر في المباراة التي أجريت بينهما الجمعة على ملعب بلدية برج حمود في افتتاح الدوري اللبناني لكرة القدم بنسخته الخامسة والخمسين.

وقدم العهد عرضا قويا وجه من خلاله إنذارا الى باقي الفرق بأنه عازم على اعتلاء المنصات بعد غياب لموسمين متتاليين.

وسيطر الفريق الأصفر على كافة مجريات اللقاء بعدما أشرك مدربه محمود حمود تشكيلة متوازنة بين الشباب والخبرة، إلا أن الفريق عجز في الشوط الأول عن هز شباك الحارس عبدو طافح على الرغم من كثرة الفرص التي أتيحت وأبرزها تسديدة قائد الفريق عباس عطوي "أونيكا" البعيدة والتي أبعدها طافح بصعوبة (21).

ثم حصل العهد على فرضة اخرى من رأسية ريمي التي امسكها طافح اثر عرضية من التونسي ايهاب المساكني، وكانت أبرز فرص الشوط الأول تسديدة ريمي البعيدة والتي صدها طافح ثم أبعدها بقبضته عن خط المرمى، فيما اكتفى لاعبو طرابلس بإقفال المنطقة الخلفية والانطلاق بالمرتدات عبر الدولي السابق أكرم المغربي.

وواصل العهد سيطرته في الشوط الثاني الى ان ترجم حسين الزين تفوق المضيف الى تقدم عندما استلم الكرة من عطوي ومر عن المدافع الغاني ايمانويل اوفوري وسدد في سقف المرمى (51). وصد القائم الأيسر لمرمى طرابلس كرة رأسية لطارق العلي (64) قبل ان يعزز صاحب الارض تقدمه عندما أرسل عطوي كرة أمامية طويلة فحضرها العلي بصدره للقادم من الخلف ريمي فسددها قوية زاحفة في الزاوية اليمنى (71)، ثم أبعد طافح رأسية نجم المباراة ريمي بانجاز (74).

وحقق السلام زغرتا انطلاقة قوية بعدما تغلب على ضيفه شباب الساحل، بطل كأس التحدي، بنتيجة 1-صفر على ملعبه بالمرداشية.

وجاءت المباراة عادية المستوى ومتكافئة بين الفريقين، وسجل الأرجنتيني لوكاس غالان الهدف من تسديدة زاحفة في قلب المرمى مستفيدا من مجهود فردي وكرة عرضية من الشاب كريستيان خوري (36).