العنف يضرب الملاعب السورية من جديد

الملاعب السورية في فوهة العنف

دمشق - ضرب العنف من جديد ملاعب الكرة في سوريا عندما سقطت عدة قذائف هاون في محيط ومدرجات ملعب تشرين في البرامكة في قلب العاصمة خلال لقاء مصفاة بانياس مع امية الاثنين ضمن المرحلة الرابعة لفرق المجموعة الثانية من بطولة سوريا لكرة القدم.

وكان المصفاة متقدما بهدف لاكرم علي (49 من ركلة جزاء) حتى منتصف الشوط الثاني عندما سقطت عدة قذائف هاون على محيط الملعب من الخارج وواحدة على المدرجات فاصابات شظاياها كما اكد مصدر موثوق لوكالة فرانس برس نحو ستة اشخاص عرف منهم الصحفي يونس المصري من صحيفة الرياضية السورية وحارس المرمى الاحتياطي لمصفاة بانياس وائل غيث واداري الفريق كريم حمود دون تاكيد حدوث وفيات من اللاعبين.

وكان ملعب تشرين شهد قبل نحو شهر سقوط قذيفة هاون قبل مباراة الوثبة الحمصي والنواعير الحموي مما ادى الى وفاة لاعب الوثبة يوسف سليمان واصابة نحو اربعة لاعبين.

وفي نتائج المباريات، واصل فريق الجيش صدارته بفوز رابع على التوالي وكان على حساب الكرامة الحمصي 1-صفر سجله عدنان التقي (32) واهدر هادي ملط ركلة جزاء للجيش في الدقيقة 48.

ورفع الجيش رصيده الى 12 مقابل نقطتين للكرامة في المركز السابع.

وفاز تشرين على الاتحاد 2-1 لاحمد مرعش (21 من جزاء) ومحمد باش بيوك (59)، مقابل هدف لعمار شعبان (65).

ورفع تشرين رصيده الى 5 نقط في المركز الرابع، في حين بقي رصيد الاتحاد دون نقاط في المركز الثامن الاخير.

وتعادل المجد مع الطليعة دون اهداف ليرفع الاول رصيده الى 7 نقاط في المركز الثالث مقابل نقطتين للثاني في المركز السادس.

- ترتيب فرق الصدارة:

1- الجيش 12 نقاط من 4 مباريات

2- المصفاة 7 من 3

3- المجد 7 من 4

4- تشرين 5 من 4