العرب ينفقون 5 مليارات دولار على الدجل والشعوذة

الكثيرون يؤمنون بقدراتهم

القاهرة - ذكر تقرير إخباري السبت أن دراسة احصائية واقعية أكدت أن نصف نساء العرب يؤمن بالسحر والشعوذة والدجل وأن نحو نصف مليون محتال يمارسون أعمالهم في الدول العربية وينفق البسطاء والسذج ما يزيد عن 5 مليارات دولار على المشعوذين حسب الدراسة.
وقالت صحيفة "عكاظ" السعودية إن دراسة ميدانية أجراها الباحث المصري الدكتور محمد عبد العظيم أوضحت أن غالبية النساء ممن يترددن على أوكار الدجل أميات ومتواضعات في المستوى التعليمي غير أن الرجال دخلوا طرفاً أصيلا في اللعبة وباتوا ينافسون النساء في التردد على العرّافين وضاربي الودع.
ووفقاً للدراسة فإن الالاف من العرب يزعمون مقدرتهم على العلاج بتحضير الارواح.
وفي رأي صاحب الدراسة أن المخدوعين لا يلجأون إلى الخرافة ويتعلقون بأوهامها إلا حين تضيق في وجوههم أبواب الامل وتحاصرهم الشدائد. ووصل الباحث إلى نتيجة خطيرة مفادها أن هناك دجالا واحدا لكل ألف مواطن عربي.