العراق يمر للسرعة القصوى لترجمة وعود تطوير حقول نفط كركوك

الاستثمار الأمثل للثروة العراقية

بغداد ـ دعت وزارة النفط العراقية الأربعاء، شركة بريتيش بتروليوم "بي بي" إلى الإسراع بوضع خطة تطوير الحقول النفطية في محافظة كركوك (شمال).

وقالت الوزارة في بيان، إنها "ماضية بتطوير الحقول النفطية في كركوك مع شركة بي بي البريطانية"، معتبرة أن "من حق الحكومة العراقية تطوير حقولها النفطية في أي محافظة".

تأتي الدعوة، بعد يومين من استعادة القوات العراقية السيطرة على الحقول من قوات البيشمركة التي كانت تنتشر في المحافظة المتنازع عليها منذ 2014.

كانت وزارة النفط العراقية أعلنت في 2013 عن توصلها إلى اتفاق أولي مع الشركة البريطانية لتطوير حقل نفط كركوك التي تشمل "بابا كركر" و"جمبور" و"خباز" و"خورمال" وباي حسن" و"هافانا".

وترفض حكومة إقليم كردستان الاتفاق وتقول إن أعمال تطوير حقول النفط في المناطق المتنازع عليها يجب أن يحظى بموافقتها ومشاركتها.

وتشير التقديرات إلى أن إجمالي احتياطي محافظة كركوك من النفط، يبلغ 13 مليار برميل، أي ما يمثل 12 بالمائة من احتياطي العراق النفطي.

وأعلن وزير النفط العراقي الثلاثاء، عزم وزارته البدء بتنفيذ خطط خاصة بتطوير الحقول النفطية في محافظة كركوك وذلك بعد فرض القوات الاتحادية السيطرة الكاملة على المنشآت النفطية والغازية.

وقال جبار اللعيبي في بيان، إن "القيادة العسكرية الوطنية ساهمت في إحكام السيطرة على جميع المنشآت والحقول النفطية والغازية في كركوك".

وأضاف اللعيبي أن "وزارة النفط ستنطلق نحو الاستثمار الأمثل للثروة الوطنية والشروع بوضع البرامج والخطط التطويرية والتنموية للنهوض بواقع الصناعة النفطية في كركوك".