العاهل المغربي يعلن سلسلة إجراءات اجتماعية لصالح الفقراء

الملك يدعو لحماية المستهلكين من غلاء الاسعار

الرباط - اعلن العاهل المغربي الملك محمد السادس عن سلسلة اجراءات اجتماعية لصالح الطبقات الشعبية الفقيرة، وذلك في خطاب القاه الاربعاء بمناسبة الذكرى الـ55 "لثورة الملك والشعب".
وقال "توخيا للعدالة الجبائية والتضامن، ندعو الجهاز التنفيذي لبلورة تصور متناسق لنظام ضريبي ملائم ومتدرج للقطاع الزراعي".
وشدد على ضرورة ان يراعي هذا النظام "الاوضاع الاجتماعية الهشة للفلاحين الصغار وضرورة التضامن معهم وذلك بمواصلة دعم الزراعات التقليدية البسيطة والمعيشية المحدودة".
وحث العاهل المغربي الحكومة على "تفعيل الاليات التشريعية والمؤسسية الهادفة لتحسين القدرة الشرائية للمواطنين وضبط الاسعار ومحاربة الرشوة".
ودعا "الجهازين التنفيذي والتشريعي الى الاسراع باعتماد مدونة حماية المستهلك والتطبيق الحازم لقانون حرية الاسعار والمنافسة" مؤكدا على "ضرورة تنصيب الهيئة المركزية للوقاية من الرشوة". وشدد على ان "حرية السوق لا تعني الفوضى والنهب".
واشار الى "التحلي باليقظة والحزم للضرب بقوة القانون وسلطة القضاء المستقل وآليات المراقبة والمحاسبة على ايدي المتلاعبين والمفسدين".
ويرمز عيد "ثورة الملك والشعب" الذي احتفل به الاربعاء في المغرب الى تنامي الحركة الوطنية بعد نفي السلطات الفرنسية للسلطان محمد الخامس الى مدغشقر في 20 اب/اغسطس 1953.