العاهل السعودي ينذر واشنطن: سنتدخل في العراق

لن نقف مكتوفي الايدي

واشنطن - ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الثلاثاء نقلا عن دبلوماسيين عرب واميركيين ان السعودية ابلغت الولايات المتحدة انها يمكن ان تقدم دعما ماليا للسنة الذين يواجهون الشيعة في العراق اذا انسحبت الولايات المتحدة من هذا البلد.
وقال دبلوماسيون لم تكشف هويتهم للصحيفة ان ملك السعودية عبد الله بن عبد العزيز انذر الاميركيين بذلك منذ اسبوعين خلال زيارة نائب الرئيس الاميركي ديك تشيني.
وقال دبلوماسي عربي في واشنطن للصحيفة انه "افتراض وسنعمل جاهدين لمنع حدوث ذلك".
واضاف "اذا ساءت الامور في العراق مثل حدوث تطهير عرقي، فاننا سنشعر باننا ندفع باتجاه الحرب".
واوضح مسؤولون اميركيون للصحيفة ان السعودية تشعر بقلق متزايد من انسحاب اميركي محتمل من العراق والقيادة السعودية تعارض بشدة اي انسحاب.
ونقلت الصحيفة عن مسؤول اميركي كبير ان الادارة الاميركية تسعى لاقامة تحالف لدول سنية وحكومة شيعية معتدلة في العراق مع الولايات المتحدة واوروبا للوقوف في وجه "سوريا وايران والارهابيين".

من جهته نفى البيت الابيض الاربعاء ان تكون السعودية قد حذرت واشنطن بشأن نيتها التدخل لمساعدة العراقيين السنة في حربهم ضد الشيعة في البلاد في حال انسحاب القوات الاميركية من العراق.

وقال توني سنو المتحدث باسم البيت الابيض للصحفيين "هذه ليست سياسة الحكومة السعودية".