'العار' يلاحق التجار السعوديين المتعاملين مع روسيا

موقف غير قابل للمساومة

الرياض ـ ألغى مجلس الغرف السعودية تحت وطأة الضغوط الشعبية اجتماعاً بين رجال أعمال سعوديين ونظراء لهم من روسيا كان مقرراً الثلاثاء.

وجاء إلغاء الاجتماع إثر تهديد ناشطين سعوديين على مواقع التواصل الاجتماعي بإصدار "قائمة للعار" تحتوي أسماء المتعاملين تجارياً مع روسيا على خلفية دعمها للمجازر التي يرتكبها نظام الأسد ضد معارضيه.

ووجَّه عبد الرحمن الجريسي رئيس مجلس الغرف التجارية والصناعية السعودية الى السفير الروسي في الرياض رسالة اعتذار عن استقبال الوفد الروسي "تعبيراً عن تضامن رجال الأعمال السعوديين مع موقف المملكة الإنساني والاخوي تجاه الشعب السوري"، ومؤكداً أن السعوديين بجميع أطيافهم وحدة متلاحمة ويقفون وراء حكومتهم في مواقفها.

ورغم إعلان عدد من رجال الأعمال السعوديين انسحابهم من الاجتماع قبل بدئه، تعالت أصوات مطالبة بمحاسبة المسؤولين عن الترتيب للقاء الذين لم يأخذوا في حسبانهم الموقف الرسمي من الأزمة السورية.

وأطلق الناشطون الاثنين "هاشتاغ" خاصاً للضغط على غرفة الرياض لالغاء الاجتماع، معتبرين ان روسيا هي "شريك رئيس في الدماء التي تسيل يوميا في سوريا".

كما أنشأ الناشط على مواقع التواصل الاجتماعي عصام الزامل هاشتاغ بعنوان "اللقاء العار" للمطالبة بالغاء اللقاء وقال على صفحته "يجب ان تعرف روسيا ان موقفها القبيح سيكلفها".

من جانبه، علق الناشط عبدالله العلمي "غدا الثلاثاء تتلوث ردهات غرفة الرياض بقذارات الوفد التجاري الروسي في اللقاء العار، دماء أطفال ‎سوريا ستلاحقكم".

وقالت منى القاسم عبر حسابها "لا تشتروا دماء الاحرار بثمن بخس دراهم معدودة فانها خناجر وسهام مغروزة في قلوبنا ونحورهم".

واطلقت اكثر من 10 الاف تغريدة تحمل هذا الهاشتاغ خلال الساعات الماضية، فيما وصل عدد التغريدات الى اكثر من 2500 بعد اعلان الغاء اللقاء مع الوفد الروسي.

الى ذلك، قال حميد العنزي مسؤول العلاقات العامة بالغرفة ان "القرار اتخذ صباح اليوم (الثلاثاء) عبر رسالة للسفير الروسي بالرياض".

واستبعد العنزي ان "يكون القرار جاء نتيجة للضغوط التي قام بها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مساء امس".

واضاف "كانت الغرفة تفكر بين امرين، اما استقبال الوفد وابلاغهم استياءنا مباشرة واما الغاء الاجتماع وهو ما تم الاتفاق عليه في النهاية".

ولفت مسؤول العلاقات العامة الى ان "السفير الروسي اتصل بالامين العام للغرفة للاستفسار وتم شرح الامر له والاسباب التي دعت الى الغاء الاجتماع".