الظواهري يدعو الى الاطاحة بمشرف

دبي - من ليديا جورجي
ظهور الظواهري المتكرر يطرح تساؤلات عن مصير بن لادن؟

بثت قناتا العربية والجزيرة الفضائيتان الاحد شريطا صوتيا نسب الى الرجل الثاني في تنظيم القاعدة ايمن الظواهري دعا فيه الباكستانيين الى الاطاحة بالرئيس برويز مشرف وهاجم ما سماه "الحلف الاميركي-اليهودي-الهندي ضد المسلمين".
كما اتهم الظواهري الكونغرس الاميركي بانه اصدر توصية تدعو الى منع المملكة العربية السعودية من "طباعة وتوزيع المصحف الشريف".
وقال الظواهري في هذا الشريط "يجب على المسلمين في باكستان ان يتحدوا ويتعاونوا على خلع هذا الخائن (مشرف) وتنصيب قيادة مخلصة في باكستان تدافع عن الاسلام والمسلمين".
وهاجم الظواهري مشرف بشدة قائلا انه هو "الذي مكن اميركا من اسقاط الامارة الاسلامية في افغانستان وبدون مساعدته الكبيرة لما استطاعت ذلك ولما استطاعت ان تقتل الاف الابرياء في افغانستان".
وكان الرئيس الباكستاني تعاون مع الاميركيين لاسقاط نظام طالبان بعد ان كانت الحكومة الباكستانية لفترة طويلة تقدم الدعم لحركة طالبان.
كما اتهم مشرف بانه "يسعى الى الاعتراف باسرائيل حتى ترضى عليه اميركا بشكل كامل" وبانه "يسعى الى ارسال قوات باكستانية الى العراق ليقتل جنودها بدلا من الجنود الاميركيين وليقتلوا مسلمين في العراق تمكينا لاميركا من بلاد المسلمين".
وتابع الظواهري قائلا "اخاطب جنود وضباط الجيش الباكستاني واقول لهم ان مشرف لن يشارككم التضحية اذا هاجمتكم الهند سيسلمكم للهندوس ويفر الى الخارج ليتمتع بحساباته السرية".
كما هاجم الظواهري الرئيس الافغاني حميد كرزاي و"الحكومة العميلة في كابول".
واتى الظواهرى على ذكر زعيم حركة طالبان الملا محمد عمر وزعيم تنظيم القاعدة اسامة بن لادن فقال "كل جريمة امير المؤمنين الملا محمد عمر حفظه الله انه رفض الخضوع لاستكبار اميركا وطغيانها ورفض تسليم المجاهدين لها".
وتابع "كل جريمة الشيخ اسامة بن لادن حفظه الله انه قرر ان يثأر من اميركا جزاء لما ترتكبه من جرائم في فلسطين وسائر بلاد الاسلام".
واضاف قائلا "اميركا لا ترد الجميل لاحد... من اراد مثالا حيا له (رئيس السلطة الفلسطينية) ياسر عرفات الذي قدم لاسرائيل واميركا كل ما طلباه منه ورغم ذلك يحبسونه في مكتبه ثم قرروا اخيرا طرده" في اشارة الى منع الرئيس الفلسطيني من الخروج من مكتبه في رام الله.
واعتبر ان "الحملة الصليبية التي تقودها اميركا تستهدف الاسلام واهله وان ادعت انها تحارب الاسلام (...) لهذا لا بد للمسلمين ان يتدبروا امرهم ويشحذوا همتهم ثم يتكلوا على ربهم سبحانه وتعالى لمقاومة هذه الحملة الصليبية اليهودية التي تسعى الى القضاء على الاسلام والمسلمين".
واشار الى الزيارة الاخيرة التي قام بها رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون الى الهند فندد بـ"الاتفاقات والصفقات التي وقعها مع الهنود" واعتبر انها ليست سوى "غيض من فيض من هذا الحلف الاميركي-اليهودي-الهندي ضد المسلمين".
وكان شارون قام بزيارة رسمية الى الهند في التاسع والعاشر من ايلول/سبتمبر الجاري وقع البلدان خلالها اتفاقات واعلنا انهما "شريكان في الحرب ضد آفة الارهاب".
من جهة ثانية تطرق الظواهري الى تقرير للكونغرس الاميركي نشر في تموز/يوليو الماضي من 900 صفحة حول هجمات الحادي عشر من ايلول/سبتمبر، ولم تنشر 28 صفحة منه تشير على ما تسرب الى دور محتمل للسعودية في هذه الاعتداءات.
وقال الظواهري "ان الجزء الذي منعت الحكومة الاميركية نشره من التقرير الذي اعده الكونغرس عن احداث 11 ايلول/سبتمبر تضمن توصية تدعو الى منع الحكومة السعودية من طباعة وتوزيع المصحف الشريف".
واضاف الظواهري "لماذا؟ لانه يتضمن آيات تدعو الى كراهية اليهود والنصارى (...) الى هذا الحد وصل تكبر" الولايات المتحدة.
وقد بررت واشنطن حينها عدم نشر هذا القسم من التقرير باسباب تتعلق "بالامن القومي" الاميركي.
وكانت قناة الجزيرة الفضائية بثت في العاشر من الشهر الجاري شريطا للظواهري واخر لبن لادن عشية اعتداءات الحادي عشر من ايلول/سبتمبر.