الطفل المصري يعيش عصره الذهبي

القاهرة - من ايهاب سلطان
رغم التقدم لا يزال بعض الاطفال المصريين يعملون لاعالة اسرهم

تستعد مصر للإعلان هذه الأيام عن خلو اراضيها من مرض شلل الأطفال الذي هدد لسنوات طويلة مستقبل الطفل المصري وذلك بعد نجاح حملات التطعيم التي استمرت لـ 12 عام متتالية.
ويقول مراقبون أن الطفل المصري يعيش هذه الأيام عصره الذهبي في ظل الرعاية المستمرة من عقيلة الرئيس المصري حسني مبارك التي أولت اهتماماتها بشئون الطفل الصحية والاجتماعية والثقافية.
ونجحت جهود سيدة مصر الأولى في التصدي لعمالة الأطفال والتسرب الدراسي، وساهمت في العمل على توفير القروض التعليمية لمساعدة الطلاب على استكمال دراستهم بفوائد صغيرة جدا.
وفي المجال الثقافي شهدت مصر نهضة حقيقية في كتب الأطفال ورفعت مصر شعار القراءة للجميع كرسالة حب في كل بيت مصري.
وعلى مدار عشر سنوات متتالية أسست سوزان مبارك مشروع مكتبة الأسرة التي فتحت صفحاتها لكل أفراد الأسرة حيث ارتبط مشروع مكتبة الأسرة ارتباط وثيق بالطفل المصري ووفرت له الكتاب بأسعار رمزية بالإضافة إلى المكتبات المتنقلة التي تزور الاطفال في أماكن سكناهم.
وساهمت سوزان مبارك في العمل على رصد جوائز مالية كبرى تمنح سنويا للكتاب والرسامين والشعراء المتميزين بهدف تشجيعهم على الابداع الأدبي الذي يثري الحياة الثقافية عند الطفل.
وقد شجع هذا الاهتمام على إنشاء الرابطة المصرية لكتب الأطفال التي تهتم بكافة المجالات الأدبية لكتب الأطفال والبراعم الأدبية لخلق جيل جديد من الكتاب والمثقفين المصريين، وكان منتدى الطفل هو أحدث إنجازات الرابطة الذي شهد الصيف الماضي أول دورة له بالقلعة المصرية استمرت لمدة عشرين يوما.
ويعتبر المعرض الدولي لكتب الأطفال المقام حاليا في القاهرة احدى ثمار النجاح المتواصل لرعاية الطفل المصري، حيث يشهد إقبال متزايد من الأطفال لمعروضاته المتنوعة والتي تتبارى في تقديم كل ما يحتاج إليه الطفل من رعاية صحية ونفسية واجتماعية وتربوية وثقافية بالإضافة إلى مجموعات منتقاة من أحدث الإصدارات العالمية والعربية والإلكترونية التي تغطي جميع المجالات الثقافية .
ومن أبرز معروضات الكتب هذا العام مجموعات الكتب التي تقترب كثيرا من شكل الألعاب ومنها كتب تسير على عجلات وأخرى تصدر أصوات وأخرى تبز منها صور مجسمة ومتحركة وأخرى بها عقارب الساعة أو مؤشر ميزان وأخرى تستعرض عروض لمسرح العرائس وأخرى أقرب إلى ورق اللعب أو البطاقات التي تحتاج لترتيب.