الصين تهيمن على مسابقات الغطس في المونديال الروسي

الصين تحصد الذهب

قازان (روسيا) - اكدت الصين هيمنتها على مسابقات الغطس باحرازها 10 ذهبيات من اصل 13 وزعت في بطولة العالم للسباحة المقامة في مدينة قازان الروسية حتى 9 اب/اغسطس.

وبدأت الصين اليوم الاخير من مسابقات الغطس باحراز ذهبية الغطس الايقاعي المختلط من منصة 3 امتار بفضل الثنائي وانغ هان ويانغ هاو.

وحصل الثنائي الصيني على 339.90 نقطة في الصدارة امام الثنائي الكندي جنيفر ابيل وفرونسوا ايمبو-دولاك (01ر317 نقطة) والثنائي الايطالي تانيا كانيوتو ومايكول فيرتسوتو (315.30 نقطة).

وبالذهبية التاسعة، عادلت الصين الانجاز الذي حققته في بطولتي العالم لعامي 2007 في ملبورن و2013 في برشلونة ثم تمكنت في ختام منافسات الغطس من رفع رصيدها الى 10 ذهبيات وعادلت انجازها في 2011 من خلال تتويجها بلقب منصة 10 امتار للرجال عبر كوي بو (22 عاما) الذي توج باللقب للنسخة الثالثة على التوالي بعدما جمع 587.00 نقطة، متقدما على الاميركي ديفيد بوديا (560.20 نقطة) والبريطاني توم دالي (537.95 نقطة).

وكانت الذهبية الاولى في منافسات السباحة من نصيب الصين ايضا عبر سون يانغ الذي احتفظ بلقب سباق 400 متر حرة بعدما سجل 3.42.58 دقائق.

وتقدم سون، الفائز بذهبية اولمبياد لندن 2012 ايضا، على البريطاني جيمس غاي الذي سجل 3.43.75 دقائق، والكندي راين كوشران الذي نال البرونزية بعد ان سجل 3.44.59 دقائق.

وحقق السباح الصيني البالغ من العمر 23 عاما اول اهدافه في هذه البطولة، اذ انه يشارك ايضا في سباقات 200 و400 و800 و1500 متر حرة، علما بانه تمكن قبل عامين في مونديال برشلونة من نيل الذهبية في سباقات 400 و800 و1500 متر حرة، فيما نال ذهبيتي 800 و1500 متر حرة في مونديال 2011.

وتتجه الانظار الى سباق 1500 متر حرة بشكل خاص اذ يحمل سون رقمه القياسي العالمي الذي حسنه في اولمبياد لندن 2012 بتحقيقه 14.31.02 دقيقة.

ويسعى سون الى فرض نفسه احد ابرز نجوم المونديال الروسي من اجل ان يضع خلفه فضيحة 2014 عندما اوقف لثلاثة اشهر بسبب سقوطه في فحص للمنشطات.

وكان اليوم مميزا ايضا للسويدية سارا سيوستروم التي لم تتجاوز الحادية والعشرين من عمرها، اذ استعادت الرقم القياسي العالمي لسباق 100 متر فراشة وذلك بعد تسجيلها 55.74 ثانية في الدور نصف النهائي.

وكانت سيوستروم، الفائزة باللقب العالمي في هذا السباق عامي 2009 في روما و2013 في برشلونة، حطمت الرقم القياسي مرتين خلال بطولة العالم في روما عام 2009 بتسجيلها 56.44 و56.06 ثانية على التوالي لكن الاميركية دانا فولمر انتزعته منها في اولمبياد لندن 2012 بتسجيلها 55.98 ثانية.

ويقام نهائي هذا السباق الاثنين.

واحتفظت الاميركية كايتي ليديكي بذهبية 400 مر حرة بعدما سجلت 3.59.13 دقائق.

وتقدمت ليديكي (18 عاما) التي تحمل الرقم القياسي العالمي في هذا السباق (3.58.37 دقائق حققته في اب/اغسطس 2014) والفائزة باربع ذهبيات خلال مونديال برشلونة 2013 (في 400 و800 و1500 و4 مرات 200 متر حرة)، على الهولندية شارون فان روويندال (4.03.02 دقائق) والاسترالية جيسيكا اشوود (4.03.34 دقائق).

واحتفظت فرنسا بذهبية البدل 4 مرات 100 متر حرة عند الرجال، مستفيدة من غياب منافستها الابرز الولايات المتحدة، حاملة الرقم القياسي بعدد الذهبيات العالمية في هذا السباق (11 ذهبية)، وذلك بسبب فشلها في التأهل الى النهائي بعد ان حلت في المركز الحادي عشر خلال الدور نصف النهائي (سجلت 3.16.01 دقائق).

وسجل المنتخب الفرنسي، المكون من مهدي ميتيلا وفلوران مانودو وفابيان جيلو وجيريمي سترافيوس، 3.10.74 دقائق، متقدما على روسيا (3.11.19 د) وايطاليا (3.12.53 د).

وحافظت فرنسا على سجلها الخالي من الهزائم في هذا السباق منذ 2012 عندما احرزت بطولة اوروبا في طريقها للفوز بذهبية اولمبياد لندن 2012 ثم مونديال برشلونة 2013 وصولا الى الاحتفاظ باللقب الاوروبي عام 2014.

واحتفظ الفرنسيون بذهبية هذا السباق رغم غياب يانيك انييل، البطل الاولمبي في سباق 200 متر حرة، بسبب الاصابة، ورغم الجهد الذي قدمه كل من سترافيوس ومانودو اللذين تأهله قبل ساعة فقط الى نهائي سباق 50 متر فراشة.

واصبحت استراليا بطلة العالم في سباق البدل 4 مرات 100 متر حرة للسيدات بعدما سجلت عبر اميلي سيبوهم وايما ماكيون والشقيقتين برون وكايت كامبل 3.31.48 دقائق.

وتقدمت استراليا، الفائزة بذهبية هذا السباق خلال اولمبياد لندن 2012 والحائزة على الفضية في مونديال برشلونة 2013، على هولندا (3.33.67 دقائق) التي نالت الفضية، فيما اكتفت الولايات المتحدة حاملة اللقب بالبرونزية (3.34.61 دقائق).