الصحف الانكليزية تفترس غرين!

يد ترابية

لندن - لم ترحم الصحف البريطانية الصادرة الاحد الهفوة الفادحة التي ارتكبها حارس مرمى منتخب انكلترا روبرت غرين، التي كلفت فريقه الفوز على الولايات المتحدة (1-1) في مباراتها الافتتاحية ضمن منافسات المجموعة الثالثة في الدور الاول من كأس العالم لكرة القدم السبت في جنوب افريقيا.
وعنونت "نيوز أوف ذي وورلد" الأسبوعية "يد ترابية" واصفة هدف التعادل الذي سجله الاميركي كلينت دمبسي في مرمى غرين، من تسديدة بعيدة أفلتها الحارس ودخلت مرماه بطريقة غريبة.
ولم تشذ الصحف عن هجومها اللاذع في حال ارتكاب أي حارس دولي هفوة مماثلة، وهو أمر واجهه سابقا الحراس ديفيد سيمان، ديفيد جيمس، بول روبنسون وسكوت كارسون.
وأضافت الصحيفة الواسعة الانتشار: "الحارس المتخبط يحطم البداية الحلم... يجب على كابيللو (مدرب انكلترا) أن يعيد حساباته بعد خطأ غرين".
من جهتها كتبت "صنداي ميرور" عن غرين: "قفازات تالفة... اسوأ غلطة فادحة". وتابعت "الحارس الكارثي غرين أهدى الهدف الأكثر حماقة الليلة الماضية، في وقت يستمر فيه نحس الحراس الانكليز... المسكين روبرت غرين بحاجة لوقت طويل ليتخطى هذه المحنة".
ورأت "صنداي أكسبرس" انه "لأجلنا كلنا، عليه الرحيل الان".
وكان المدافع الدولي السابق غراهام لوسو أكثر قساوة عندما كتب في "صنداي تيليغراف" انه على كابيللو "ان يرسله مباشرة الى منزله... بالتأكيد لن يلعب مرة أخرى في الدورة، وقد يكون ما حصل نهاية مسيرته الدولية".
واعتبر غرين (30 عاما) حارس وستهام ان "لا عذر" لديه عن الخطأ الذي ارتكبه، لكنه قال انه لن يستسلم وسيحارب لنيل مركزه الأساسي.
وقال غرين "لا أملك أي عذر، لكن هذه هي الحياة. أريد تمثيل بلادي قدر الإمكان. اذا كان لا بد من دفع ثمن لهذا الخطأ، فليكن. أنا مستعد لتحمل مسؤولياتي". وأضاف "أبلغ الثلاثين وانا قوي بما فيه الكفاية لاستعد للمباراة المقبلة".
أما المدرب الايطالي فاليو كابيللو فقال انه لم يقرر بعد ما اذا سيبقي غرين في مركزه أو سيستبدله بديفيد جيمس أو جو هارت في مباراة الجزائر الجمعة المقبل.
وبحسب جيمس، لم يكشف كابيللو لحراسه الثلاثة اسم الحارس الاساسي الا "قبل خمس دقائق قبل" اعلان التشكيلة الأساسية.