الشيخة موزة: اوقفوا الفضائيات المخلَّة بالحياء

الشيخة موزة: احتيال على عدد هائل من ابناء الوطن العربي

الدوحة ـ دعت الشيخة موزة بن ناصر المسند زوجة امير قطر الثلاثاء قمة قادة دول مجلس التعاون الخليجي في الدوحة "في رسالة رسمية" للتصدي لبعض القنوات الفضائية "المخلة بالحياء" و التي "تمس بالنظام العام في بعض الاحيان".
وجاء في بيان صحافي ان الشيخة موزة "رئيسة المجلس الاعلى لشؤون الاسرة (في قطر) وجهت رسالة رسمية الى القمة الثامنة والعشرين لمجلس التعاون الخليجي تضمنت دعوة صريحة للتصدي الى ظاهرة خطيرة تتمثل في الدور الهدام والتأثير السلبي الذي تحدثه بعض القنوات الفضائية وغيرها من وسائل الاتصال الحديثة عبر بعض برامجها الموجهة للشباب".
واوضحت ان "هذه الظاهرة تتمثل في بث البرامج والمواد المخلة بالحياء والمنافية للاداب والاخلاق العامة (...) والتي تمس النظام العام في بعض الاحيان".
واشارت الشيخة موزة كذلك الى ان هذه القنوات "تحتال في الوقت نفسه على الموارد المالية لعدد هائل من ابناء الوطن العربي، مستغلة في ذلك الجهل واليأس المتفشي في بعض اوساطه".
واعتبرت ان هذه القنوات "تخالف مواثيق الشرف الاعلامية الاخلاقية التي اعتمدت عليها في رخصتها، خاصة وانها تمول وتبث من اراض واقمار عربية" مشيرة الى ان ذلك يحدث "رغم ان قوانين معظم الدول العربية تقضي بمنع ومعاقبة مثل هذه البرامج".
واشارت الى ان "هذه القنوات والوسائل وجدت لها مرتعا خصبا دون حسيب او رقيب لا تتمتع بها مثيلاتها في العالم الغربي".
واستفاد عدد من القنوات الفضائية العربية من سياسة السماء المفتوحة، ومن انشاء بعض الحكومات العربية لمناطق اعلامية حرة لتطلق برامج "ترفيهية" تقابل عادة بانتقادات في وسائل الاعلام.
وتعتمد هذه القنوات كذلك على نظام الإرساليات القصيرة عبر الهواتف الجوالة لجمع مبالغ مالية مهمة باشراك المشاهدين في الاجابة على اسئلة.
وجاء في البيان ان دعوة الشيخة موزة "حظيت على استجابة القمة (..) التي وجهت على اثرها الاجهزة المعنية في الدول الاعضاء بوضع برامج و خطط محددة لمواجهتها".