الشرع والوزراء الجدد في سوريا يؤدون اليمين الدستورية

الأسد يدعو للاصلاح الحكومي

دمشق - ادى النائب الجديد للرئيس السوري فاروق الشرع الاربعاء اليمين الدستورية امام رئيس البلاد بشار الاسد بعد اربعة ايام على تعديل وزاري واسع على ما ذكرت وكالة الانباء السورية الرسمية (سانا).
كما ادى الوزراء الجدد الذين دخلوا حكومة رئيس الوزراء محمد ناجي العطري بعد التعديل الذي حصل السبت، اليمين الدستورية امام الرئيس ايضا.
واوضحت الوكالة ان الاسد ترأس اجتماع مجلس الوزراء "بكامل هيئته وهنأ الوزراء الجدد وتمنى لهم النجاح في مهامهم".
ودعا الاسد الوزراء الجدد الى "تعميق التواصل مع المواطنين واستغلال الزمن استغلالا امثل والارتقاء بكفاءة دوائر الدولة وبرفع سوية الانتاجية" بحسب سانا.
واضافت انه شدد على "اهمية المحافظة على الانجازات التي تم تحقيقها"، مؤكدا على "التنسيق بين اعمال الوزارات المختلفة وصياغة القوانين والتدقيق فيها والتعليمات التنفيذية".
وقد حمل التعديل الوزاري وليد المعلم سفير سوريا السابق لدى واشنطن الى منصب وزير الخارجية خلفا لفاروق الشرع الذي شغل هذا المنصب منذ العام 1984.
كما تم تعيين بسام عبد المجيد الذي كان قائدا للشرطة العسكرية في سوريا منذ العام 2002 وزيرا للداخلية مكان غازي كنعان الذي انتحر في 12 تشرين الاول/اكتوبر 2005 على ما افادت المصادر الرسمية.