'الشارقة القرائي' يسلط الضوء على مواهب ذوي الاحتياجات الخاصة

تقديم صورة طيبة للمعاق بقدرته على الإبداع والانخراط في المجتمع

الشارقة ـ قدمت فرقة مسرح نادي الثقة للمعاقين المسرحية الغنائية "الأعمى والعصا" ضمن فعاليات مهرجان الشارقة القرائي للطفل 2015، بمشاركة مجموعة من الممثلين المبدعين من ذوي الاحتياجات المختلفة مثل (الإعاقة البصرية، والإعاقة الحركية، والشلل الدماغي، ومتلازمة داون)، والتي تهدف إلى دمج ذوي الاحتياجات الخاصة مع المجتمع وتسليط الضوء على المواهب المدفونة داخلهم.

تعرض أحداث المسرحية مجموعة من المواعظ والقيم للأطفال من خلال مواقف تدور على لسان مجموعة من الحيوانات الغابة الناطقة التي جسدها الفيل والقرد والأسد والدب والثعلب والحمامة التي لعبت دور المعلمة، لتؤكد على ضرورة احترام الآخرين وعدم الاستهزاء باخاتلافهم، وتبين كيف استغل الأرنب استخدامه للعصا البيضاء لأنه كفيف في توجيه زملائه من الحيوانات نحو مساعدة الآخرين واحترامهم .

وفي تعليق له قال أحمد يوسف، مخرج المسرحية: "نهدف دوماً إلى تعزيز التمكين الذاتي ودمج ذوي الاحتياجات الخاصة بالفن، وقد قررنا عرض المسرحية اليوم ضمن فعاليات مهرجان الشارقة القرائي، بعد أن لاقت استحسان الجمهور، فلم يمنعهم اختلافهم من إظهار موهبتهم، كما أننا بذلنا جهودا جبارة على مدى 7 شهور من التدريب المكثف والعمل الدؤوب، والسبب الأساسي في نجاحنا هو سيادة روح المحبة والسلام والانسجام بين جميع أعضاء فريق العمل."

ويشار إلى أهمية دور المسرح بتعريف المجتمع بقضايا ذوي الاحتياجات الخاصة وتقديم صورة طيبة للمعاق بقدرته على الإبداع والانخراط في المجتمع.