السيول تضرب بعض مناطق كوريا الشمالية

سيول - أعلنت المنظمة الكورية الجنوبية لحقوق الإنسان "غود غريندز" التي تعد حسنة الاطلاع الأربعاء أن حتى عشرة آلاف شخص قتلوا أو فقدوا في السيول التي ضربت بعض مناطق كوريا الشمالية منتصف الشهر الماضي.
وقالت المنظمة أن وسائل الإعلام الرسمية تقول أن هذه السيول هي الأسوأ التي تضرب كوريا الشمالية منذ قرن.
وأوضحت في بيان أن "حوالي أربعة آلاف شخص فقدوا حتى الآن ونتوقع أن ترتفع حصيلة القتلى والمفقودين إلى عشرة آلاف شخص".
وكانت وسائل الإعلام الكورية الشمالية تحدثت حتى الآن عن "مئات" القتلى والمفقودين في جميع أنحاء البلاد.