السومريات كن يذهبن الى مصففات الشعر

شيء من هذا القبيل، مع الاختلاف في التفاصيل

بغداد - ذكرت تقارير صحفية نشرت الخميس أن أول صالون حلاقة في التاريخ اكتشف لحد الان هو صالون حلاقة نسائي وجد في منطقة سوبار في الالف الثاني قبل الميلاد .
وقالت صحيفة الزوراء الاسبوعية "إنه إثناء التنقيب في منطقة سوبار والموجودة آثارها في منتصف الطريق باتجاه مدينة بابل التي تبعد 90 كيلومتر عن بغداد تم العثور على قبو دائري فيه مرآة وفي الجانب الاخر أحواض لغسل الرأس متعددة ووجد اسفل المرآة مساحيق تستخدم لصبغ الشعر أو إزالته كما وجدت أواني في داخلها أدوات لقص الشعر وكذلك عثر على بعض الشعر المتفحم".
وأضافت الصحيفة انه من خلال الموجودات التي تم العثور عليها تم الاستدلال إلى أن هذا المكان كان صالون حلاقة نسائي عام وليس خاص.
وقالت أن هذه الموجودات لم تكن في القصر الكبير أي أنها لم تكن تابعة للملكة أو للاميرات بل وجدت بين بيوت عامة الناس .
كما قالت الصحيفة أن المجتمع في تلك الفترة كان مجتمعا مستقرا ومتطورا اجتماعيا واقتصاديا، معتبرة "الفلاحة التي تعاني شظف العيش ليست بامكانها أن تذهب إلى صالون حلاقة كما أن العلاقات بين الزوج والزوجة علاقات يشوبها كم كبير من الاحترام والحضارة والمدنية.