السنيورة يتهم سوريا وايران بالوقوف خلف الاحتجاجات الدموية للمعارضة

دعم اوروبي كبير لحكومة السنيورة

بيروت - القى رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة بالمسؤولية الاربعاء على ايران وسوريا في الاضراب والاحتجاجات التي شهدها لبنان الثلاثاء واسفرت عن مقتل ثلاثة اشخاص.

وقال السنيورة في تصريحات لصحيفة 'كيودو نيوز' اليابانية ان لبنان 'يدفع ثمن قرارات مفروضة تاتي من بلدان خارجية مثل ايران وسوريا'.

ونقلت عنه الصحيفة قوله ان 'القرارات التي تتخذها المعارضة في لبنان هي قرارات اتية من الخارج من دول مثل ايران وسوريا'.

وفي المقابلة التي اجريت الثلاثاء في بيروت ونشرت الاربعاء، انتقد السنيورة كذلك حزب الله بسبب الحرب مع اسرائيل الصيف الماضي.

وقال 'عندما دخل حزب الله حربا مع اسرائيل، لم يسألنا رأينا'.

وقاد حزب الله المدعوم من سوريا وايران الثلاثاء اضرابا شمل كافة انحاء لبنان في محاولة لاسقاط حكومة السنيورة.

وقتل ثلاثة اشخاص واصيب 133 في المواجهات بين انصار الحكومة والمعارضة.

ودان السنيورة الاحتجاحات وقال انها 'طريقة غير ديموقراطية للتعبير عن الراي'.

واضاف 'اذا كانوا يقولون ان غالبية الشعب تدعمهم، فعليهم اذن ان لا يلجأوا الى مثل هذه الاعمال'.

من جهة اخرى اعلن الرئيس الفرنسي جاك شيراك الاربعاء لرئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة ان بلاده ستقدم للبنان قرضا بقيمة نصف مليار يورو 'بشروط ميسرة جدا'، على ما اعلن المتحدث باسم قصر الاليزيه.

وقال المتحدث جيروم بونافون في ختام غداء عمل بين شيراك والسنيورة 'ان فرنسا ستقدم مساعدتها للبنان على شكل قرض بقيمة 500 مليون يورو بشروط ميسرة جدا'.

وجرى اللقاء عشية انعقاد مؤتمر باريس 3 لمساعدة لبنان الذي سيقدم دعما ماليا للاقتصاد اللبناني الرازح تحت دين عام قدره 41 مليار دولار ما يمثل اكثر من 180% من اجمالي الناتج الداخلي.

وسيؤمن هذا المؤتمر دعما دوليا لحكومة فؤاد السنيورة المدعومة من الغرب ومن الدول العربية الكبرى والتي تعمل المعارضة بقيادة حزب الله الشيعي الموالي لسوريا وايران على اسقاطها.

ومن جهة اخرى، ستتعهد المفوضية الاوروبية في مؤتمر باريس 3 لدعم لبنان الخميس في باريس بتقديم نحو 400 مليون يورو لعملية اعادة بناء هذا البلد ما سيرفع مساعدتها له الى 500 مليون يورو منذ صيف 2006 كما جاء في بيان صدر الاربعاء في بروكسل.

واوضح البيان ان المفوضية ستعلن رسميا الخميس في مؤتمر باريس تقديم مبلغ 'يرفع مساهمتها الاجمالية الى نحو 500 مليون يورو منذ بداية النزاع'.

وكانت بروكسل قدمت نحو 107 ملايين يورو وعدت بها خلال مؤتمر ستوكهولم للدول المانحة في اب/اغسطس 2006. والمساعدة الثانية ستكون بنحو 400 مليون يورو حتى 2010.

واضاف البيان ان 300 مليون دولار من مبلغ الـ400 مليون ستخصص للاصلاحات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والنهوض بالاقتصاد اللبناني وعمليات ازالة الالغام والعبوات غير المنفجرة ومساعدة اللاجئين الفلسطينيين في لبنان.