السلطات الكويتية تستجوب الشمري بعد استلامه من السعوديين

رئيس الاركان الكويتي علي المؤمن يزور احد الجنديين الاميركيين الذين اطلق عليهما الشمري النار

الكويت - ذكر مصدر امني كويتي ان السلطات الكويتية تستجوب الكويتي المتهم باطلاق النار على جنديين اميركيين في الكويت بعد ان تسلمته ليل الجمعة السبت من السلطات السعودية في مركز السالمي الحدودي.
وكان قد القي القبض على المتهم الكويتي الخميس في السعودية.
وقال المصدر نفسه ان المتهم "سلم للكويت من قبل السلطات السعودية حوالي منتصف ليل الجمعة السبت (21:00 تغ)".
واضاف "انه الآن بايدي امن الدولة حيث يجري استجوابه".
واعلنت وزارة الداخلية الكويتية في بيان تسليم الرياض لمشتبه به تتواصل التحقيقات في شأنه.
وعبرت الوزارة عن شكرها للسلطات السعودية لاعتقال المشتبه به خالد الشمري، وهو ضابط صف يعمل في وزارة الداخلية الكويتية متهم باطلاق النار الخميس على جنديين اميركيين اثنين.
وكانت السلطات السعودية اعلنت الجمعة انها تجري اتصالات مع الكويتيين لتنظيم عملية تسليم الشمري بينما اعلن مسؤول في الامن الكويتي نبأ اعتقاله ثم اكدته وزارة الداخلية السعودية.
وقد اصيب الجنديان الاميركيان بجروح على طريق في العاصمة الكويتية في كمين نصبه الشمري على الطريق التي تربط بين منطقة معسكر دوحة القاعدة التي يتمركز فيها الجنود الاميركيون، وعريفيجان على بعد ستين كيلومترا جنوب العاصمة الكويتية.
وفر بعد ذلك الى السعودية.
وقال وزير الداخلية السعودي الامير نايف بن عبد العزيز انه "تم القاء القبض على المواطن الكويتي خالد الشمري في محافظة حفر الباطن في داخل المدينة وبدون اي مقاومة".
واضاف في تصريحات لصحيفة "الوطن" السعودية السبت "لم يكن هناك اي سعودي متعاون معه او سمح له بالاقامة لديه".
وذكرت الصحف الكويتية الجمعة ان الشمري لا ينتمي الى اي مجموعة دينية، الا انه يعاني من اضطرابات نفسية.
والتزم ناطق باسم القوات الاميركية في الكويت الحذر، مؤكدا انه لا يملك اي عناصر تدل على ان عملية اطلاق النار "مرتبطة بتنظيم القاعدة او اي منظمة ارهابية اخرى".
يذكر ان هذا هو خامس هجوم يستهدف عسكريين اميركيين في الكويت خلال ستة اسابيع، وقد اسفر احدها عن مقتل عنصر في قوات المارينز الاميركية في الثامن من تشرين الاول/اكتوبر الماضي.