السعودية تقترض لإنشاء محطة كهرباء

فترة التمويل تمتد لأكثر من 13 سنة

الرياض ـ أعلنت المملكة العربية السعودية الأحد حصولها على قرض مجمع بقيمة 900 مليون دولار أميركي للمساهمة في إنشاء محطة كهرباء.

وقالت الشركة السعودية للكهرباء (حكومية)، إنها وقعت اتفاقية تمويل لجزء من التكلفة الرأسمالية لمشروع إنشاء محطة توليد الشقيق البخارية بقيمة 900 مليون دولار (3.38 مليار ريال) مع بنك الصادرات الكوري، وعدة بنوك دولية مشاركة هي بنك طوكيو ميتسوبيشي وبنك دوتشيه وبنك سانتاندر.

وتعاني السعودية، أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم في الوقت الراهن من تراجع حاد في إيراداتها المالية الناتجة عن تراجع أسعار النفط الخام عما كان عليه عام 2014 تزامنا مع إعلانها موازنة تتضمن عجزا يبلغ 87 مليار دولار أميركي للسنة المالية الحالية، بعد تسجيلها عجزا بـ98 مليار دولار العام 2015.

وبحسب البيان الصادر عن شركة الكهرباء، تمتد فترة التمويل لنحو 13.25 سنة وتم الحصول عليه بتمويل مباشر وبضمان من بنك الصادرات الكورية.

وتملك الحكومة السعودية 74% من أسهم الشركة المدرجة في البورصة المحلية، إضافة إلى 7% تملكها شركة أرامكو السعودية (حكومية).