السرطان ينتصر على 'شرير دالاس'

جي آر

واشنطن - توفي أحد أشهر أشرار مسلسلات التلفزيون الأميركية لاري هاغمان عن 81 عاما يوم الجمعة.

واشتهر هاغمان بأداء دور جيه.أر يوينغ رجل الأعمال في مجال النفط بمسلسل "دالاس".

ونقلت صحيفة دالاس مورنينغ نيوز عن بيان من أسرة هاغمان قولها إن هاغمان توفي في مستشفى في دالاس اثر مضاعفات بعد صراع مع سرطان الحلق. وكان أصيب بسرطان الكبد وتليف كبدي في التسعينات بعد عشرات السنين من شرب الخمر.

وقال جيفري لين المتحدث باسم النجمة ليندا غراي التي لعبت دور سو إيلن زوجة جيه.أر في مسلسل "دالاس" في رسالة بالبريد الالكتروني إن غراي كانت بجوار هاغمان في دالاس عندما توفي.

وقالت غراي في بيان "لاري هاغمان كان أقرب أصدقائي لمدة 35 عاما... كان مرحا ومحبا وموهوبا وسأفتقده كثيرا".

ووالدة هاغمان هي ممثلة المسرح والسينما ماري مارتن. وأصبح هاغمان نجما عام 1965 عندما شارك في المسلسل التلفزيوني "أحلم بجيني" عندما لعب دور رائد فضاء اكتشف جنية جميلة في زجاجة.

وشعبية مسلسل "دالاس" الذي استمر 356 حلقة من عام 1978 إلى عام 1991 جعلت من هاغمان أحد أصحاب الممثلين الأعلى أجرا في التلفزيون.

وفي يوليو/تموز عام 1995 جرى تشخيص حالته بالاصابة بسرطان الكبد مما دفعه إلى الاقلاع عن التدخين وبعد ذلك بشهر خضع لجراحة زرع كبد.

ولد هاغمان في 21 سبتمبر/أيلول عام 1931 في ويذرفورد بتكساس وكان والده محاميا يعمل مع أباطرة النفط في تكساس. وكان طفلا عندما انفصل والداه وذهب إلى لوس أنجليس مع والدته التي أصبحت اسما شهيرا في هوليوود.

وانتقل هاغمان بعد ذلك إلى نيويورك ليعمل في مجال التمثيل وكانت أولى أعماله في المسرح عندما شارك في مسرحية "ترويض النمرة". وتزوج في نيويورك من ماغ أكسلسون عام 1954 ورزقا بابنتهما هايدي وابنهما بريستون.