الزمالك يفوز على لاتسيو 2-1

الزمالك فاز في غياب كبار نجومه

القاهرة - فاز الزمالك المصري على لاتسيو الايطالي 2-1 في مباراة كرة القدم الودية التي اقيمت الجمعة على استاد القاهرة امام نحو 15 الف متفرج.
وسجل طارق السيد (41) وجمال حمزة (58) هدفي الزمالك، والدولي الارجنتيني خوان بابلو سورين (82) هدف لاتسيو.
وتقدم الزمالك بواسطة طارق السيد الذي سدد كرة ارتطمت برأس مدافع وخدعت الحارس واستقرت في الشباك (41)، واضاف حمزة الهدف الثاني في مستهل الشوط الثاني (58) ثم قلص سورين الفارق قبل 8 دقائق من نهاية اللقاء الذي غاب عنه ابرز لاعبي الزمالك لخلاف مع المدرب محمود سعد.
واجرى الفريقان عددا من التغييرات لكن لاتسيو لم يقدم المستوى المتوقع.
ويتوجه الفريق الايطالي غدا السبت الى ليبيا لملاقاة فريق الاتحاد.
وعقب المباراة قدم وزير الشباب والرياضة المصري علي الدين هلال ميداليات تذكارية للاعبين وكأس خاصة لكل فريق، وكأس افضل لاعب في المباراة لطارق السيد، وكأس افضل حارس لزميله عبد الواحد السيد.
وحجب غياب التوأمين حسام وابراهيم حسن الانظار عن مباراة كرة القدم الودية بين فريقهما الزمالك المصري ولاتسيو الايطالي التي انطلقت قبل نحو ساعة على استاد القاهرة الدولي.
وتعددت الاستنتاجات حول اسباب الغياب خصوصا وانه لم يقتصر على التوأمين وحدهما وانما انضم اليهما طارق السعيد ومحمد ابو العلا ومحمد كمونة ومدحت عبد الهادي.
وعلمت وكالة "فرانس برس" من مصادر مطلعة داخل نادي الزمالك ان خلافا حادا نشب بين حسام وابراهيم حسن من جهة ومحمود سعد مساعد المدرب البرازيلي كابرال من جهة اخرى خلال الحصة التدريبية امس الخميس.
وارجعت المصادر اسباب الخلاف الى قيام سعد بطرد طارق السعيد من التدريب فتدخل التوأمان لدي المدرب لكي يتابع المطرود الحصة نظرا لما تربطهما به من علاقة وكان سببا رئيسيا في عودته الى الزمالك من اندرلخت البلجيكي واستمراره فيه بعد تلقيه عرض مغر من الوحدة الاماراتي.
لكن سعد قام بطردهما معه لتندلع المشكلة الكبرى بين الثلاثي وسعد، وعلى الفور حزم اللاعبون الثلاثة حقائبهم وغادروا النادي واعلنوا رفضهم اللعب امام لاتسيو، واصروا على قرارهم على الرغم من تدخل عدد من اعضاء مجلس الادارة باتصالات هاتفية معهم.
وتبدو المشكلة الجديدة القشة التي قصمت ظهر البعير، اذ رفض عدد كبير من اعضاء مجلس الادارة في الزمالك تكرار مشكلات المدرب سعد مع اللاعبين والتي بدأت مع حازم امام وتسببت في غيابه عن عدد من المباريات واخراجه من عدد اخر من المباريات على الرغم من تألقه، كما دخل المدرب في خلافات مع ابراهيم حسن اكثر من مرة.
وكان الخلاف الاكبر لسعد مع نائب رئيس النادي مرتضى منصور على مرأى ومسمع من اللاعبين وبعض الجمهور، وطالب الاخير باقالته لكن مجلس الادارة رفض حفاظا على تماسك الفريق في بطولة دوري ابطال افريقيا، التي احرز لقبها للمرة الخامسة.
ورجحت المصادر صدور قرار باقالة محمود سعد، وتردد اسم فاروق جعفر العائد من الرياض السعودي للانضمام الى الجهاز التدريبي للزمالك ليكون البديل لكابرال الذي ترددت معلومات عن تلقيه عرض لتدريب منتخب الكويت.