الزمالك الى نهائي أبطال أفريقيا

مباراة حفلت بالندية

القاهرة - تأهل الزمالك المصري الى الدور النهائي من مسابقة دوري ابطال افريقيا لكرة القدم اثر فوزه على مازيمبي الكونغولي الديموقراطي 2-صفر في اياب نصف النهائي الجمعة في القاهرة.
وسجل حسام حسن (4 من ركلة جزاء و36) الهدفين.
وكان الفريقان تعادلا 1-1 ذهابا.
ويلتقي الاحد في اياب نصف النهائي الرجاء البيضاوي المغربي مع اسيك ابيدجان العاجي (الذهاب صفر-2).
وبدأ الزمالك صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز باللقب (4 مرات اعوام 84 و86 و93 و96)، المباراة مهاجما بحثا عن هدف السبق وطمأنة الجماهير التي احتشدت في ملعب القاهرة الدولي (نحو 60 الف متفرج)، وتحقق له ذلك بواسطة حسام حسن من ركلة جزاء احتسبها الحكم الدولي الاثيوبي تسيما هايله ميريام في الدقيقة الرابعة اثر عرقلة عبد الحليم علي في المنطقة المحرمة.
وكاد عبد الحليم علي يحرز الهدف الثاني في الدقيقة العاشرة اثر تمريرة بينية من حازم امام سددها بجوار القائم الايمن لمرمى الحارس مايالا.
ومن هجمة مرتدة انفرد ماتوندو بالحارس عبد الواحد السيد الذي انقذ الموقف، وامتلك مازيمبي زمام المبادرة في وسط الملعب بفضل تحركات اولونغا ولوفا ونغوي، واعتمد على التسديد من خارج منطقة الجزاء لاحراز هدف التعادل لكن التسديدات افتقدت الدقة.
وتكررت هجمات الفريق الكونغولي في محاولة للوصول الى مرمى عبد الواحد السيد، لكن لم يتمكن من بلوغ هدفه بفضل براعة الحارس ويقظة المدافعين.
ورد القائم كرة عرضية لعبها ابراهيم حسن وافلتت من بين يدي الحارس مايالا في الدقيقة 32 دون ان تجد من يكملها في الشباك.
ونجح حسام حسن بعد هجمة مرتدة، في احراز الهدف الثاني له ولفريقه في الدقيقة 36 اثر تمريرة رائعة من عبد الحليم علي اسكنها منها الكرة في اقصى الزاوية اليسرى لمرمى مازيمبي
وعادت المبادرة من جديد الى الزمالك، لكن مولوكيني كاد يدرك التعادل من هجمة مرتدة بيد ان عبد الاواحد السيد ابطل مفعول تسديدته (45).
ودفع جوزيف موكيبا مدرب مازيمبي بمهاجمه اكوشو بدلا من ماتوندو، ونجح البديل في دعم هجمات فريقه الذي تسيد الملعب مستفيدا من تراجع الزمالك الى الدفاع للحفاظ على تقدمه، ودفع كابرال بمحمد ابوالعلا بدلا من حازم امام.
واعتمد مازيمبي على مصيدة التسلل للحد من خطورة لاعبي الزمالك في الهجمات المرتدة خصوصا عبد الحليم وحسام، وسدد لوفو كرة قوية مرت بجوار القائم الايمن (66)، تبعتها تسديدة من امبالا امسكها عبد الواحد (67)، وتعدد خروج عبد الواحد السيد من مرماه لالتقاط الكرات العرضية العديدة لمازيمبي الذي عجز لاعبوه عن فتح ثغرات في دفاع الزمالك.
ودفع كابرال برضا سيكا بدلا من وليد عبد اللطيف لتدعيم وسط الملعب ومعاونة المدافعين (70)، ونشط الزمالك نسبيا واستعاد خطورته الهجومية، وكاد عبد الحليم علي يخطف هدفا للزمالك من خطأ دفاعي لمبايا لكن الكرة علت العارضة (72).
ولعب مبينزا وبافوافا بديلين للوفو وايلونغا، واستمر اللعب حماسيا حافلا بالندية من الطرفين لكن في وسط الملعب معظم الوقت، ولعب جمال حمزة بدلا من عبد الحليم علي في الدقائق الاخيرة لنيل شرف المشاركة في المباراة (88).