الزرقاوي عاش 52 دقيقة بعد اصابته

لم تكن اصابته قاتلة فورا

بغداد - اعلن الجيش الاميركي الاثنين ان فحص الحمض الريبي النووي (دي ان ايه) اكد هوية زعيم القاعدة في العراق ابو مصعب الزرقاوي، موضحا انه توفي متأثرا بجروح اصيب بها نتيجة الغارة الجوية على مخبأه الاربعاء.
وقال الطبيب الاميركي ستيف جونز في مؤتمر صحافي مع الجنرال وليم كاردويل المتحدث باسم القوات الاميركية في العراق، ان فحص جثة الزرقاوي اظهر "اصابات خطيرة في الرئتين من جراء الانفجار. وسبب الوفاة هو إصابة الرئتين بسبب الانفجار. فقد تسببت الموجات التي احدثها انفجار القنبلتين في تمزق ورضوض ونزيف في الرئتين".
وقال "لم تكن الاصابة قاتلة على الفور. فقد حدثت الوفاة مع تدهور عمل الرئة حيث اصبحت الرئتان غير قادرتين بالتدريج على امتصاص وضخ الاكسجين الى مجرى الدم".
وقتل الزرقاوي وخمسة مسلحين اخرين بعد ان القت الطائرات الاميركية قنبلتين زنة كل منهما 250 كليوغراما على مخبأه في مدينة بعقوبة المضطربة الاربعاء.
وقدم الجنرال كاردويل مزيدا من التفاصيل حول توقيت وفاة الزرقاوي وكشف عن ان فحص الحمض النووي (دي ان ايه) الذي اجراه الاطباء خارج العراق اكد ان الجثة هي للزرقاوي.
وقال "لدينا نتائج فحص الحمض النووي للزرقاوي وكانت ايجابية"، مؤكدا ان الجثة للزرقاوي.
واكد ان فرق التحالف الطبية عالجت الزرقاوي بعد الغارة الجوية وعملت على التاكد من انه كان بامكانه التنفس "اثناء فترات دخوله في غيبوبة ثم استيقاظه منها".
واضاف ان الفريق الطبي لاحظ ان تنفس ونبض الزرقاوي قد ضعفا وادرك ان وفاته اصبحت وشيكة.
وافاد المتحدث "عند الساعة 19.04 مساء في السابع من حزيران/يونيو ادرك (المختص الطبي المناوب من قوات التحالف) ان الزرقاوي فارق الحياة. وكان ذلك بعد نحو 24 دقيقة من وصول قوات التحالف او بعد نحو 52 دقيقة من الضربة الاولى على المخبأ".
واشار الى ان نتائج التشريح اكدت النتيجة الاولية بان الزرقاوي كان في غرفة مغلقة اثناء الغارة.
ومن ناحية اخرى صرح طبيب شارك في تشريح جثة الزرقاوي في مؤتمر صحافي من الولايات المتحدة ان الزرقاوي كان قبل وفاته بصحة جيدة ولكن وزنه كان زائدا.
من جهة اخرى اعلن تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين في بيان نشر الاثنين على شبكة الانترنت انه تم تعيين ابو حمزة المهاجر خلفا للزعيم السابق للتنظيم ابو مصعب الزرقاوي الذي قتل ليل الاربعاء الماضي في عملية اميركية عراقية شمال بغداد.
وجاء في البيان الذي لا يمكن التاكد من مصداقيته "اجتمعت كلمة مجلس الشورى (الذي يهيمن عليه تنظيم القاعدة) وتنظيم القاعدة في بلاد الرافدين على الشيخ ابي حمزة المهاجر ليكون خلفا للشيخ ابي مصعب الزرقاوي في امارة التنظيم".
واضاف البيان الموقع باسم الهيئة الاعلامية للتنظيم والذي نشر على موقع "الحسبة" الذي غالبا ما ينشر بيانات القاعدة "الشيخ ابو حمزة المهاجر اخ مفضال صاحب سابقة جهادية وقدم راسخة في العلم، نسال الله تعالى ان يسدد امره وان يتم على يديه ما بداه الشيخ ابي مصعب".