الريان والسد في مواجهة ثأرية بنهائي كأس أمير قطر

توقع مباراة قوية ومثيرة

الدوحة - يلتقي السد الوصيف مع الريان بطل 2010 و2011 السبت في المباراة النهائية لكاس امير قطر لكرة القدم.

وتأهل السد للنهائي بفوزه علي ام صلال 1-0 في المرحلة الرابعة، ولخويا 3-2 في نصف النهائي، فيما تأهل الريان بعد فوزه على الخور 4-1 وعلى الجيش بركلات الجزاء الترجيحية 5-4.

ويأمل السد الفوز بالبطولة وتعويض اخفاق موسم 2012 في النهائي امام الغرافة، كما يسعى الى ضم البطولة للدوري الذي حققه هذا الموسم بعد غياب 5 مواسم، فيما يكافح الريان من اجل اللحاق بالبطولة الاخيرة وبعد ان فقد حظوظه في الدوري وكاس ولي العهد وخروجه من الدور الاول لدوري ابطال اسيا.

الريان امامه مهمة صعبة اخرى تتمثل في كسر تفوق منافسه عليه في المباراة النهائية للبطولة، حيث التقيا 4 مرات في النهائي كان التفوق دائما للسد في مواسم 79 و82 و91 واخيرا موسم 2000 الذي شهد اخر مواجهة بين الفريقين في النهائي وكان المغربي حسين عموتة مدرب السد الحالي لاعبا في صفوف فريقه وسجل هدفا من هدفي الفوز.

ومن المتوقع ان تخرج المباراة قوية ومثيرة لرغبة الفريقين في الحصول علي اللقب، ولاكتمال الصفوف ربما للمرة الاولى حيث لا توجد أي غيابات خاصة في الريان الذي عانى في الفترة الاخيرة.

وسيكون البرازيليان تاباتا قائد الفريق وصانع الالعاب ونيلمار هداف الفريق وثاني هداف الدوري على راس اللاعبين في التشكيل الاساسي الى جانب لاعب الوسط الاوروغواني الفارو فرنانديز والمدافع الكوري الجنوبي تشو يونغ، بالإضافة الى المواطنين راس الحربة جار الله المري والظهير الايمن حامد اسماعيل.

وفي السد الصفوف مكتملة ايضا بوجود خلفان ابراهيم والاسباني راوول غوانزليس المرشحين للقب افضل لاعب هذا الموسم، والمهاجم العراقي يونس محمود والجوكر الجزائري نذير بلحاج احد الاوراق المهمة بيد عموتة في الوسط وفي الهجوم، والمدافع الكوري الجنوبي لي سو، الي جانب المواطنين حسن الهيدوس صاحب هدف الفوز على لخويا في نصف النهائي وعبد االكريم حسن الظهير الايسر.

ويرى الاوروغوياني دييغو اغويري مدرب الريان ان مهمة فريقه صعبة لان السد من الفرق التي تلعب كرة قدم حقيقية، واعتبر السد فريق عالمي لحصوله على دوري ابطال اسيا وثالث العالم، لكنه لن يستسلم وسيسعى للتمسك بالفرصة الاخيرة خاصة وجماهيره متعطشة للفوز باللقب الاخير هذا الموسم.

اما عموتة ورغم اشادته بفريق الريان الا انه اكد عدم خشيته من امتلاك منافسه لقاعدة جماهيرية قد تسبب ضغطا على لاعبيه وقال ان الجماهير لن تنزل الى ارض الملعب كما ان السد يمتع ايضا بشعبية جماهيرية.

وهي المرة العشرون التي يصل فيها السد الى المباراة النهائية، كما انه اكثر الفرق فوزا باللقب حيث حققه 13 مرة مواسم 75 / 77 / 82 / 85 / 86 / 88 / 91 / 94 / 2000 /2001 /2003/2005/2007.

وهي المرة الخامسة عشر التي يتاهل فيها الريان للنهائي، وحقق اللقب من قبل 5 مرات مواسم 99/2004 /2006 / 2010 /2011.