الرئيس اليمني ينفي وجود اي تنظيم للقاعدة في اليمن

الرئيس اليمني وصف اسرائيل «بالأرهابي الأكبر»

دبي - نفى الرئيس اليمني علي عبدالله صالح وجود اي تنظيم لشبكة القاعدة التي يتزعمها اسامة بن لادن في اليمن واصفا اسرائيل بأنها "الارهابي الاكبر".
وقال الرئيس اليمني في مقابلة خاصة مع صحيفة"الخليج" الجمعة "ليس هناك وجود لتنظيم القاعدة في اليمن ولكن مجرد افراد متهمين بالانتماء الى القاعدة".
واوضح الرئيس صالح "كان هناك عناصر محدودة في اليمن ممن وردت اسماؤهم ضمن المشتبه في انتمائهم الى تنظيم القاعدة، وكان هدف الحملة العسكرية منتصف كانون الاول/ديسمبر الماضي القاء القبض عليهم والتحقيق معهم لكنهم التجأوا الى القبائل ما ادى الى صدام بين قوات الامن والجيش مع بعض القبائل".
واشار الرئيس اليمني الى ان الولايات المتحدة كانت طلبت "القاء القبض على اثنين او ثلاثة متهمين يخشى الاميركيون قيامهم باعمال ارهابية ضد المصالح الاميركية".
وشدد الرئيس صالح على ان "التعاون الامني القائم حاليا بين اليمن والولايات المتحدة جيد ويأتي في اطار الجهود الدولية لمكافحة الارهاب".
وقال ان الولايات المتحدة رحبت بالجهود اليمنية في مكافحة الارهاب وعرضت المساعدة على السلطات اليمنية في هذا المجال.
وكان وزير الخارجية اليمني ابو بكر القربي اشاد في مقابلة مع اذاعة مونتي كارلو "بتعاون القبائل اليمنية مع صنعاء في عملية تعزيز الامن والاستقرار وتعقب اي مخرب او متهم بالانتماء الى منظمات ارهابية".
ونفى القربي وجود اي ضغوط اميركية على صنعاء واكد ان "تحرك السلطات اليمنية كان قرارا سياسيا داخليا وانطلاقا من قناعة يمنية بضرورة مكافحة الارهاب".