الرئيس التونسي يعرب عن اعتزازه بترشيحه لولاية خامسة

التجمع الدستوري الديموقراطي يناشد بن علي لقبول الترشيح

تونس ـ اعرب الرئيس التونسي زين العابدين بن علي السبت عن "اعتزازه" بترشيحه لولاية خامسة عام 2009، وذلك في كلمة اختتام مؤتمر "التحدي" الذي عقده حزبه، التجمع الدستوري الديموقراطي (الحاكم).
وقال بن علي (72 عاماً) الذي يرأس البلاد منذ 21 عاماً "بقدر اعتزازي برئاسة هذا الحزب العتيد (...)، فاني معتز كذلك بقرار المؤتمر ترشيحي للانتخابات الرئاسية القادمة".
وكما كان متوقعاً، اعلن بن علي الاربعاء، عند افتتاح مؤتمر الحزب، ترشحه الى انتخابات 2009 الرئاسية.
وكان التجمع الدستوري الديموقراطي رشَّح بن علي منذ شباط/فبراير 2007 ثم "ناشده" تكراراً قبول الترشيح.
وقال الرَّئيس التونسي "انها مرحلة جديدة من الجهد والكد ومن الطموح والأمل، نستهلها معاً"، فيما تعالى تصفيق وهتاف الآلاف من انصار التجمع.
وحضر بن علي لاحقاً قراءة اسماء 350 عضواً انتخبوا او عينوا في اللجنة المركزية الجديدة في حزبه، بعد توسيعها لتشمل الشباب (26%) والنساء (38% من الأعضاء) والناشطين القدامى.
وصرَّح الناطق باسم المؤتمر عبد الوهاب عبد الله امام الصحافة "جدد التجمع الدستوري الديموقراطي اكثر من 77% من لجنته المركزية وراهن على تجديد الشباب".
ووصل بن علي الى الحكم عام 1987 بعد تنحية الرئيس السابق الحبيب بورقيبة، وألغى "الرئاسة مدى الحياة" التي اقرَّها سلفه.