الدول الاميركية تفتتح قمتها السنوية بانتقاد شافيز

شافيز يواجه الانتقادات

بنما - افتتحت قمة منظمة الدول الاميركية الاحد باطلاق تحذير من "اسكات" السياسيين المعارضين، بعد اسبوع على اقفال الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز محطة تلفزيونية معارضة.
وقال الامين العام للمنظمة خوسيه ميغيل اينسولزا لممثلي الدول الاعضاء في افتتاح القمة السابعة والثلاثين للمنظمة ان "الواجب الاول لحكومة ديموقراطية هو تعزيز الديموقراطية".
واضاف "في المقابل اذا قامت حكومة باسكات معارضين وابعادهم عن العملية السياسية واللجوء الى القمع، فانها تسير في اتجاه اضعاف النظام الديموقراطي"، في اشارة الى شافيز.
ودعا دول اميركا اللاتينية الى تعزيز اجواء التسامح في ظل التحديات السياسية والاقتصادية والاجتماعية العديدة التي تواجهها.
توقفت اقدم محطة تلفزيونية فنزويلية عن البث الاسبوع الماضي رغم احتجاج الآلاف، بعد رفض شافيز تجديد الرخيص الممنوح لها، موضحا ان الشبكة دعمت الانقلاب الذي ابعده عن السلطة يومين منذ خمسة اعوام.
واثار اغلاق هذه المحطة التي تتمتع بشعبية كبيرة وتعمل منذ 1953، حركة احتجاج شعبية لقيت دعم عدد كبير من المنظمات الدولية للدفاع عن وسائل الاعلام.
وتظاهر آلاف الاشخاص بدعوة من المعارضة من جديد في كراكاس الاحد لادانة اغلاق المحطة.