الدولار.. الحاضر الغائب عن القمة الخليجية

تجاذبات خليجية حول الارتباط بالدولار

الدوحة - قال مسؤول من مجلس التعاون الخليجي أطلع على المسودة الأولية للبيان الختامي لقمة دول الخليج العربية ان الحكام يعتزمون تجاهل ضعف الدولار وإصلاح نظام الصرف في البيان الختامي بعد القمة التي تعقد في قطر.

وقال المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه "البيان لا يشير بأي شكل الى انخفاض الدولار".

وأضاف "البيان سيؤكد مجددا الالتزام بموعد 2010 للوحدة النقدية".

وخيمت خلافات بشأن إصلاح نظام الصرف بين أكبر عضوين في المجلس على محادثات حكام الدول الست الأعضاء التي تستمر الاثنين والثلاثاء في العاصمة القطرية الدوحة.

وكان سلطان ناصر السويدي محافظ بنك الامارات المركزي قد أثار توقعات بأن القمة قد تشير الى تحول في سياسة الصرف الأجنبي عندما دعا في نوفمبر/تشرين الثاني دول الخليج لوقف ربط عملاتها بالدولار المتهاوي واستبداله بسلة عملات.

واستبعدت السعودية أكبر اقتصاد عربي التخلي عن ربط عملتها بالدولار وقالت أن المسألة ليست حتى مدرجة على جدول أعمال المحادثات.

وقال المسؤول ان وزراء المالية والخارجية في دول الخليج العربية عرضوا صيغة البيان بعد محادثاتهم في الدوحة الاحد.

وأضاف ان المسودة تفيد أن الحكام أوصوا بمراجعة الجدول الزمني للوحدة النقدية العام المقبل.

وتابع "سيجتمع محافظو البنوك المركزية في مايو لتحديد إيقاع أي تغيير يتعين القيام به".