الخلايا الجذعية قد تنقذ القلوب المريضة

ربما!

سنغافورة - ذكر باحث صيني الثلاثاء أن مرضى القلب ربما يكون بوسعهم تجنب إجراء عمليات زرع قلب عن طريق الحصول على كمية من الخلايا الجذعية إذا ما ثبتت صحة النتائج الاولية لاحد الابحاث التي تجري في سنغافورة.
واستخدم الدكتور يي لي "30 سنة" وهو جراح قلب في شنغهاي خلايا جذعية بشرية في تجربة أسفرت عن نتائج يمكن أن تمهد الطريق لاساليب أقل خطورة لعلاج أمراض القلب.
وقال دكتور لي الذي أجرى الدراسة في جامعة سنغافورة الوطنية لصحيفة سترايت تايمز "إن القلب المصاب لا يستطيع إصلاح نفسه لانه لا يحتوي على خلايا جذعية".
وأضاف قائلا "وبالتالي تتكون أنسجة تالفة مما يؤدي إلى الاصابة بأمراض القلب".
وأجرى لي أبحاثه الاولية على الخنازير باستخدام خلايا جذعية من أرجل متطوعين بالغين.
وخلايا الجذعية ليست من الخلايا المبرمجة ولها القدرة على التطور إلى خلايا متخصصة.
وقال لي إن الحيوانات كانت تعرض لنوبات قلبية. وعند حقنها بخلايا جذعية بشرية معدلة وراثيا كان القلب يستطيع ضخ الدم بشكل أكثر فعالية.
وحصل لي خلال دراسته التي أجراها على مدار عام على خلايا جذعية من عضلات فخذ أشخاص متطوعين واحتفظ بها في المعمل قبل أن يعالجها وراثيا بحيث يمكنها إنتاج مادة بروتينية تنشط نمو الاوعية الدموية في الجسم.
وساعدت نتائج أبحاث لي دراسات أخرى أجريت سابقا في دول أخرى.
وقال دكتور خواجة حسنين حيدر للصحيفة "إن ما يقوم به لي هنا هو المزج بين العلاج بالهندسة الوراثية وعلاج الخلايا من أجل تحقيق نتائج أفضل".