الخضروات بريئة من بكتيريا الخيار القاتلة

برلين - اعلن مدير المعهد الفدرالي الالماني للمراقبة الصحية راينهارد بورغر الجمعة ان الاصابة ببكتيريا اي-كولاي المسببة لاسهالات قاتلة والتي ادت الى وفاة 30 شخصا في اوروبا، ناجمة عن بذور نابتة نيئة.

وصرح المسؤول الالماني بذلك خلال مؤتمر صحافي في برلين شارك فيه ممثلون عن ثلاثة معاهد صحية فدرالية تراقب الازمة المتعلقة بالبكتيريا.

وقال المسؤول الذي يدير معهد روبرت كوخ، ان التحاليل اظهرت ان "فرص الاصابة بالاسهال النزفي وباعراض اخرى من عدوى البكتيريا اي-كولاي كانت تسعة اضعاف لدى الذين تناولوا تلك البذور عمن لم يتناولوها".

واشار المسؤولون الصحيون الى تحاليل "عديدة" جرى بعضها ميدانيا وبعضها الاخر على منتجات من منشأة غارتنرهوف في بينينبوتل الزراعية بشمال المانيا، ولم تثبت بشكل جازم وجود البكتيريا، غير ان "الاشارات المتعاقبة مهمة الى درجة" تسمح بتحديد مصدر العدوى.

وجمع المؤتمر الصحافي معهد روبرت كوخ والهيئة الفدرالية الالمانية لحماية المستهلك والصحة، والمعهد الفدرالي لتقييم المخاطر.

واعلنت تلك الجهات الصحية رسميا رفع التحذير الذي صدر في نهاية ايار/مايو من تناول الخيار والطماطم وخضروات نيئة اخرى، وكبد القطاع الزراعي الاوروبي خسائر بمئات الملايين من جراء المخاوف من انتشار تلك البكتيريا.

وقال احد المسؤولين ان "المعاهد الصحية الثلاثة تجمع على انه لم يعد هناك داع للابقاء على التحذير" من استهلاك تلك الخضروات.

كما تابع المسؤولون الصحيون القول انه يبدو ان "مصدر العدوى لم يعد نشيطا"، وان "اعداد حالات الاصابة الجديدة اخذة في التراجع".

وردا على سؤال حول مدى تأكد السلطات بنسبة مائة بالمائة من عدم وجود مصدر اخرى للعدوى بخلاف البذور النابتة، قال بورغر "ليس من دليل جدي اخر سوى ما يشير الى البذور النابتة".