الحكيم: حرب طائفية في العراق ستحرق الجميع

الحكيم يشرح الوضع في العراق لملك الاردن

عمان - اعتبر عبد العزيز الحكيم رئيس المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق الجمعة في عمان ان اندلاع حرب طائفية في العراق "سيحرق الجميع" وسيؤدي الى تهديد الامن في كل ارجاء المنطقة.
وقال الحكيم في كلمة له بالمصلين بعد اداء صلاة الجمعة في جامع الملك حسين، احد اكبر مساجد العاصمة الاردنية عمان، ان "اندلاع مثل هذه الحرب لن يحرق الجميع فحسب بل سيؤدي ايضا الى تهديم الامن في كل المنطقة ودفعها الى متاهات لا يعلم صداها ومداها احد".
واضاف "اننا حريصون كل الحرص على وحدة العراق ارضا وشعبا وقد وقفنا وسنقف امام اي محاولة لتجزئة العراق لان قوتنا جميعا تكمن في ان يكون العراق واحدا موحدا".
وتابع الحكيم "نحن حريصون على بناء دولة القانون البعيدة عن التمييز المذهبي لاننا لا نريد دولة شيعية تقصي السنة ولا نريد دولة سنية تقصي الشيعة، بل نريد دولة يشارك فيها الجميع وتخدم الجميع وتدافع عنهم وتعبر عن ارادتهم".