الحكومة الفرنسية تعتزم خفض اسهمها في خطوطها الوطنية

اتجاه لخصخصة حصة اكبر من «اير فرانس»

باريس - اعلنت الحكومة الفرنسية انها تعتزم خفض اسهمها في شركة "اير فرانس" الوطنية التي لا تزال تملك 54.4% من رأسمالها.
واعلنت وزارة المالية في بيان ان الدولة "ستخفض مشاركتها في الرأسمال مع الاحتفاظ في الوقت نفسه بمكانتها كاحد ابرز المساهمين في الشركة".
واضاف البيان ان عملية بيع الاسهم ستجري "عندما تسمح ظروف السوق"، ولم يعط اي توضيحات حول الحصة التي سيتم التخلي عنها.
وذكر البيان بان "رئيس الوزراء اوضح ان الحكومة تعتزم اجراء عمليات تخصيص لكل حالة على حدة مع الاخذ بالاعتبار اولا مصلحة الشركات وافاق اندماجها".
وفي هذا الاطار، قررت الحكومة "اطلاق عملية خفض المشاركة الحالية للدولة في رأسمال شركة اير فرانس".
وقالت الوزارة في البيان ايضا ان ادارة الشركة ستبدأ "في اقرب وقت" مرحلة تشاور مع الموظفين تتيح الاخذ بالاعتبار "بكامل مصالحهم".
وتابع ان وضع الموظفين سيبقى على ما هو عليه "لفترة انتقالية" تسمح بالتفاوض حول الاتفاقيات المستقبلية للشركة.
وقالت الوزارة انه سيكون للموظفين امكانية زيادة مشاركتهم في الرأسمال عن طريق الاكتتاب باسهم جديدة من خلال عرض سيخصص لهم في اطار هذه العملية.