"الحجر العاشق" تؤكد أن دبي أكثر أمانا من نيويورك

زمرد في رواية أحمد فضل شبلول يكتسب وعيا حجريا وبشريا معًا فاق أي وعي يمتلكه الإنسان المعاصر.


الحجر الكريم زمرد اكتسب وعيا تدريجيا بعد أن نشأت علاقة عاطفية بينه وبين عالمة فيزياء مصرية


رواية "الحجر العاشق" تمثل أحد أضلاع مثلث العشق في روايات شبلول

استطاع علماء جامعة روتشستر للعلوم والتكنولوجيا في نيويورك التوصل إلى حجم الوعي الذي يمتلكه الحجر الكريم زمرد بعد أن عاش آلاف السنين، وبعد قصة الحب التي عاشها في إصبع الدكتورة المصرية منال عثمان، فاكتسب وعيا حجريا وبشريا معًا فاق أي وعي يمتلكه الإنسان المعاصر. وعلى ذلك قرر علماء هذه الجامعة إجراء تجربة علمية فريدة ومثيرة في العالم، وهي نسخ محتويات دماغ زمرد بما يمتلكه من وعي متفرد في الكون، إلى دماغ قرد ودماغ إنسالي (إنسان آلي) ودماغ إنسان عادي. وتبرع الدكتور علي خليل (زوج الدكتورة منال) إن يكون هو الإنسان الذي يُنسخ إلى دماغه وعي زمرد، ليعرف أسرار قصته العاطفية مع زوجته الدكتورة منال عثمان.
لقد اكتسب الحجر الكريم زمرد الذي وضع في إطار ذهبي بأصبع عالمة الفيزياء المصرية الدكتورة منال عثمان وعيا تدريجيا بعد أن نشأت علاقة عاطفية بينهما، لاحظها زوجها الدكتور علي خليل فثار على زوجته وشكاها إلى جدتها عالمة التاريخ والآثار المصرية الدكتورة فتحية الشال، فحاولت أن تلطف بينهما وتحكي حكاية هذا الحجر الذي عثرت عليه – بإيحاء من الحجر الأسود - أمام حِجْر إسماعيل أثناء قيامها بأداء مناسك الحج في الكعبة المشرفة.
ومع تقدم وعي زمرد يوما بعد يوم، واكتسابه صفات جديدة في إصبع منال (البنصر) الذي تضغط به على مفاتيح جهاز اللابتوب الخاص بها، تحول لون شبكة الإنترنت إلى اللون الأخضر الزمردي بدلا من اللون الأزرق الذي اشتهرت به. 

الحوار الخفي الذي يسري في مفاصل "الحجر العاشق" هو حوار بين الأزرق والأخضر الزمردي

لاحظ علماء جامعة روتشستر للعلوم والتكنولوجيا في نيويورك تحول لون الشبكة والمواقع والأيقونات الشهيرة لفيس بوك وتويتر ولينك دوت نت وغيرها، إلى اللون الزمردي، بدلا من الأزرق، واكتشفوا أن مصدر هذا اللون والإشعاع القوي هو جهاز لابتوب يخص إحدى المتعاملات مع الشبكة في الإسكندرية.
استطاع فريق عمل الجامعة الأميركية الوصول إلى صاحبة الجهاز الذي يصدر إشعاعات قوية تؤثر على لون الشبكة وعملها، فأرسلوا لها إيميلات لدعوتها إلى نيويورك لبحث الأمر، وعرفوا أنها تعمل بقسم الفيزياء بكلية العلوم جامعة الإسكندرية.
قامت ثورة 25 يناير في مصر وتعطلت إجراءات السفر، وتم قطع الاتصالات فعادت الشبكة والإيقونات إلى لونها الأزرق المتميز. وبعد أن هدأت الأمور وعادت الحياة إلى طبيعتها، وعادت الاتصالات والشبكات للعمل، عاد اللون الزمردي مرة أخرى يسري في مفاصل الشبكة ويصبغها بلونه. فعادت الاتصالات مرة أخرى بين الدكتورة منال عثمان وفريق عمل جامعة روتشستر.
كانت هناك معارضة من جانب زوج الدكتورة منال على سفرها بمفردها إلى الولايات المتحدة، ولكنها أقنعته أنها ذاهبة في مهمة علمية مقدسة ينتظرها العالم، وسوف ترسل دعوة له للحضور إلى هناك.
ويدخل جهاز مخابرات إحدى الدول ليعقد صفقة لشراء الحجر العاشق زمرد من الدكتورة منال بمبالغ ضخمة، ولكنها ترفض بشدة لتعيد بذلك قضية تهديدات واغتيالات علماء الذرة المصريين والعرب إلى الواجهة.
وتقترح منال على لجنة علماء جامعة روتشستر إجراء تجارب نسخ وعي زمرد إلى مدينة دبي التي بها فرع للجامعة والتي هي أكثر أمانا من نيويورك. ويعرض الأمر للتصويت بين علماء الجامعة الإمريكية، وتكون الموافقة بأغلبية الأصوات على إجراء عملية النسخ التي يترقبها العالم كله لتكون في فرع الجامعة بمدينة دبي.
هل ستنجح تجارب نسخ الوعي الحجري الزمردي إلى دماغ الدكتور علي خليل بعد أن كشفت الرواية عن وصوله إلى مرحلة إدمان المخدرات، نتيجة علاقته السالبة مع الدكتورة منال عثمان التي كانت ترفض الإنجاب منه وخاصة بعد أن أخذت والدته في التأثير عليه ورغبتها في أن ترى حفيدا أو حفيدة لها بأي طريقة؟  

novel
فك لغز اللون الزمردي

هذا ما سوف نراه أو نتوقعه في نهاية رواية "الحجر العاشق .. زمرد" للشاعر أحمد فضل شبلول.
إن رواية "الحجر العاشق" تمثل أحد أضلاع مثلث العشق في روايات شبلول، الذي سبق له أن أصدر رواية "الماء العاشق" ورواية "اللون العاشق .. سيرة محمود سعيد"، وعلى الرغم من أن لكل رواية من الروايات الثلاث عالمها الخاص، فإن هناك خيطا يربط بينها، سنلاحظ أن عمر ياسين بطل رواية "الماء العاشق" يعاود الظهور في "الحجر العاشق" بعد توطيد الصداقة بينهما، وعن طريق خاصية التخاطر التي يمتلكها وعي الحجر زمرد، استطاع أن يرى عمر ياسين وصديقته هدى إسماعيل وهما في بيروت في محاولة لفتح زجاجة "العطر" التي حاز عليها عمر ياسين في حمام كليوباترا بمرسى مطروح، بل أن زمرد يستدعيه على جناح الضوء ليحضر المؤتمر العالمي الذي أجرته جامعة روتشستر لفك لغز اللون الزمردي الذي سرى في مفاصل شبكة الإنترنت في العالم. وهناك تتعرف الدكتورة منال عثمان على عمر ياسين، وتوعده أن تحضر حفل زفافه على هدى إسماعيل في الإسكندرية.
أيضا هناك علاقة تشكيلية بين رواية "اللون العاشق" ورواية "الحجر العاشق" حيث نرى في الأخيرة إحدى لوحات محمود سعيد في مكتب السفارة المصرية في واشنطن، وهي لوحة "الصيد العجيب" التي شاهدتها الدكتورة منال عثمان في مكتب السفير أثناء زيارتها له.
وتنطلق الروايات الثلاث من الإسكندرية التي تشكل الخلفية والبؤرة التي تجري بداخلها معظم أحداث تلك الروايات، فالماء العاشق هو ماء الإسكندرية وبحرها الذي يعشقه المؤلف، واللون العاشق هو لون سماء الإسكندرية وبحرها الذي لم يتخل عنه الفنان محمود سعيد في معظم لوحاته، والحجر العاشق، هو الحجر الذي أحب إحدى جنيات البحر في الإسكندرية، قبل أن يلتقي الدكتورة منال عثمان ويعيش في الخاتم الذهبي الذي تضعه في إصبعها الخنصر بيدها اليمنى، فيكتسب وعيا خطيرا استطاع أن يشغل عالم الفيزياء وعلماء التكنولوجيا في العالم. ولعلنا نلاحظ أيضا أن الألوان تلعب دورا خطيرا ومؤثرا في عالم الروايتين؛ اللون العاشق والحجر العاشق، وأن الحوار الخفي الذي يسري في مفاصل الرواية الأخيرة هو حوار بين الأزرق والأخضر الزمردي.
يذكر أن رواية "الحجر العاشق" صدرت مؤخرا عن الهيئة المصرية العامة للكتاب بالقاهرة، وهي الرواية الخامسة في مسيرة أحمد فضل شبلول، حيث سبق أن صدر له: رئيس التحرير، والماء العاشق، واللون العاشق، والليلة الأخيرة في حياة محمود سعيد.