الجيش الاسرائيلي يحتل ثلاثة مواقع أمنية فلسطينية

جنود اسرائيليون ينقلون جثامين منفذي عملية رفح

غزة - افاد مسؤول امني فلسطيني الاربعاء ان الجيش الاسرائيلي اقتحم ثلاثة مواقع لقوات الشرطة البحرية الفلسطينية في خان يونس ورفح جنوب قطاع غزة وطرد عناصرها قبل احتلالها.
وقال العقيد خالد ابو العلا رئيس لجنة الارتباط جنوب قطاع غزة "ان الجيش الاسرائيلي اقتحم بعد ظهر اليوم موقعين متجاورين للشرطة البحرية الفلسطينية في منطقة المواصي بخان يونس واحتلهما ولازالت القوات الاسرائيلية متواجدة فيهما".
ويأتي هذا التحرك الإسرائيلي بعد ساعات على مقتل اربعة جنود اسرائيليين في عملية عسكرية نفذها مقاتلان فلسطينيان ينتميان إلى حركة حماس.
وقد استشهد الفلسطينيان بعد اشتباكهما مع قوة من الجيش الإسرائيلي.
واشار ابو العلا الى ان "افراد الشرطة البحرية الفلسطينية في هذين الموقعين يقومون يوميا بتنظيم حركة العمل للصيادين الفلسطينيين على شواطئ منطقة المواصي".
واوضح مصدر امني فلسطيني ان "الجيش الاسرائيلي قام بمصادرة المسدس الوحيد الذي يملكه افراد الشرطة البحرية في هذين الموقعين".
واعتبر المصدر الامني احتلال موقعي الشرطة البحرية "عدوانا وتصعيدا اسرائيليا جديدا ضد الشعب الفلسطيني لا يخدم جهود التهدئة".
وتخضع منطقة المواصي التي تقع على شواطئ خان يونس للسيطرة الامنية الاسرائيلية وقد اقيمت مواقع للشرطة البحرية الفلسطينية لتسهيل عمل الصيادين الفلسطينيين، وفقا لمصادر امنية.
من جهة ثانية افاد مصدر امني فلسطيني ان الجيش الاسرائيلي احتل الاربعاء موقعا للشرطة البحرية الفلسطينية في رفح جنوب القطاع".
وقال المصدر نفسه ان "قوات الاحتلال الاسرائيلي اقتحمت موقع الشرطة البحرية فجأة واحتلته بعدما اضطرت عناصر الشرطة البحرية لمغادرة الموقع " وتابع "انه امر خطير ضمن التصعيد الاسرائيلي المتواصل".