الجامعة العربية تبدي غضبها حيال اقتتال بين فتح وحماس

غضب وحزن وقلق في الجامعة العربية

القاهرة - عبرت الجامعة العربية الاحد عن "حزنها" و"غضبها" حيال المواجهات التي جرت السبت بين حركتي فتح وحماس واوقعت تسعة قتلى وحوالي تسعين جريحا في قطاع غزة، داعية الى وقف المواجهات فورا.
وصرح الامين العام المساعد للجامعة العربية محمد صبيح للصحافيين ان الجامعة طالبت "بوقف استعمال السلاح بين الاشقاء في الاراضي الفلسطينية المحتلة".
ودعا صبيح "كافة الاطراف" الى ان "يوقفوا هذه المهزلة التي ستكون لها اثار مدمرة على القضية الفلسطينية"، مبديا "غضب وحزن وقلق" الجامعة العربية.
واعمال العنف التي وقعت السبت بين ناشطين من حماس التي تسيطر على قطاع غزة وناشطين من حركة فتح بزعامة الرئيس الفلسطيني محمود عباس كانت الاكثر دموية منذ ان سيطرت حماس على غزة في حزيران/يونيو 2007.