الجامعات الناطقة باللغة الإنكليزية على القمة بين جامعات العالم

اكسفورد: من بين الأفضل في العالم

لندن - ذكر استطلاع للرأي نشرت نتائجه الخميس أن الجامعات التي توجد في الدول الناطقة بالانجليزية على قمة أفضل 200 مؤسسة تعليمية جامعية في العالم.
وأفاد الاستطلاع الذي أجرته صحيفة تايمز البريطانية البارزة في ملحق التعليم التابع لها أن سبع جامعات من أفضل 10 جامعات في العالم توجد في الولايات المتحدة واثنتين في بريطانيا وواحدة في سويسرا.
ويوجد ست جامعات استرالية على قائمة أفضل 50 جامعة في العالم حسبما أفاد الاستطلاع الذي شمل 1300 أكاديمي في 88 دولة.
وبين العوامل التي شملها الاستطلاع عدد الابحاث العلمية المنسوبة لكل الجامعة ونسبة عدد أفراد هيئة التدريس لعدد الطلاب وقدرة هذه الجامعة على جذب الطلبة الاجانب والاكاديميين المعروفين دوليا.
وقال محرر الملحق المعني بشئون التعليم (تي إتش إي إس) جون أوريلي إن "الجامعات الكبيرة بدأت تحدد مكانتها بالمنافسة الدولية".
وأضاف "بالنظر لاراء الاكاديميين من القارات الخمس واستخدام الاحصائيات الحديثة فان تقديرنا يقدم صورة مفصلة لافضل الجامعات في العالم".
وتقع جامعة طوكيو في المركز الثاني عشر على قائمة أفضل الجامعات العالمية ولكنها مازالت أفضل جامعة آسيوية وتليها في الترتيب العالمي والقاري جامعة بكين.
وأشارت الصحيفة إلى أن الجامعات الاوروبية تعاني من ضعف الاداء فلا توجد سوى جامعتين فرنسيتين فقط في قائمة أفضل 50 جامعة على مستوى العالم وهما (إيكول بوليتكنيك) وتقع في المركز رقم 27 و(إيكول نورمال سوبريور) في المركز رقم 30.
بينما لم تحظ ألمانيا سوى بمكان واحد فقط بين الجامعات الراقية على مستوى العالم حصلت عليه جامعة هايدلبرج التي أتت في المركز رقم .47
وتوجد أربع جامعات بريطانية في قائمة أفضل 50 جامعة منها (مدرسة الاقتصاد في لندن) و(إمبريال كوليدج) و(يونيفرستي كوليدج لندن) و(جامعة الدراسات الشرقية والافريقية).
ويشير الاستطلاع إلى أن أفضل 200 جامعة في العالم يتمركزون في 29 دولة فقط منها 62 جامعة في الولايات المتحدة وحدها و30 في بريطانيا و17 في ألمانيا و14 في استراليا.
وكانت أفضل 10 جامعات في العالم على التوالي حسب الاستطلاع هم جامعات هارفارد وبيركلي ومعهد ماساشوستس للتكنولوجيا ومعهد كاليفورنيا للتكنولوجيا وجامعات أوكسفورد وكامبريدج وستانفورد ويال وبرينستون والمعهد الاتحاي للتكنولوجيا في زيوريخ.