'التحية الأخيرة' مسرحية هندية تحتفي بصاحب الحذاء الطائر

'التحية الاخيرة'

نيودلهي - قدم ممثلون هنود مسرحية مستوحاة من كتاب للصحفي العراقي منتظر الزيدي الذي اكتسب شهرة في أنحاء العالم بعد أن ألقى حذائه على الرئيس الاميركي السابق جورج بوش.

وحضر الزيدي في العاصمة الهندية نيودلهي عرض مسرحية "التحية الاخيرة" المأخوذة عن كتابه "التحية الاخيرة للرئيس بوش".

تنناول "التحية الاخيرة" للمخرج الهندي ماهيش بهات الاحداث في العراق ومنطقة الخليج العربية والغزو الاميركي للعراق.

وذكر الزيدي ان القاء الخذاء على بوش نجم عن احباطه لمقتل مئات الالاف من العراقيين.

وقال للصحفيين "العراق خسر مليون مواطن من أبناءه في ظل الاحتلال. الذي يخسر مليون مواطن لا أعتقد أن هنالك ربح في العالم يعوضه."

واصبح الزيدي بطلا عند الكثيرين في العالم العربي ومن يحملون الولايات المتحدة مسؤولية مقتل عشرات الالاف من العراقيين بعد الغزو الذي قادته للعراق عام 2003.