البوطي يتراجع عن هجومه على 'ما ملكت أيمانكم'

إهداء البوطي لكتاب 'الظلاميون والنورانيون' لأنزور

دمشق - قالت مصادر سورية أن رجل الدين السوري المعروف محمد سعيد رمضان البوطي تراجع عن هجومه على مسلسل "ما ملكت أيمانكم" الذي أخرجه المخرج نجدة أنزور وكتبت قصته الدكتورة هالة دياب.
وكان البوطي قد شن هجوما لاذعا بعد بدء عرض المسلسل ضمن باقة المسلسلات الرمضانية التي تقدمها الفضائيات واعتبره "مسلسل السخرية بالله وبدين الله"، داعيا الى وقف عرضه على الفضائيات.
لكن لقاء جمع بين البوطي وأنزور الاثنين فتح الباب لإعادة النظر في موقف البوطي.
وذكر بيان رشح عن الاجتماع أن البوطي شن هجومه بناء على ما نقله إليه ثقاة شاهدوا الحلقات الأولى للمسلسل، وانه وعد بالحكم بعد مشاهدته كاملا.
وقال البوطي "أنني لا أتابع المسلسلات ولا أيا من البرامج التلفزيونية، ولكني اعتمدت في حكمي هذا على تقرير رسمي صدر من لجنة أعرف صدق أفرادها وأثق بمستواهم الثقافي."
وذكّر أنزور الشيخ البوطي بدور مسلسله "سقف العالم" في مواجهة التطاول على الرسول محمد (ص).
وأهدى البوطي كتابه "الظلاميون والنورانيون" للمخرج أنزور كبادرة حسن نوايا واعدا إياه بمشاهدة المسلسل كاملا ليحكم بعد ذلك.
ويوصف البوطي بالاعتدال ويقدم برامج دينية ووعظية على الفضائيات بالاضافة الى عضويته في عدد كبير من مجالس التشريع والفقه في العالم العربي وسبق أن تسلم عمادة كلية الشريعة في دمشق بعد سنوات من التدريس فيها.