البنتاغون يبحث ثلاثة خيارات حول العراق

الخروج من الأزمة

واشنطن - افادت صحيفة واشنطن بوست الاثنين ان الجيش الاميركي يدرس ثلاثة خيارات لتحسين الوضع في العراق تتمثل بزيادة عدد الجنود او تخفيف عديد القوات مع البقاء لفترة اطول او الانسحاب الكامل من البلاد.
وقال مسؤولون كبار في وزارة الدفاع الاميركية (البنتاغون) رفضوا الكشف عن اسمائهم ان مجموعة من الخبراء لدى قيادة الاركان تدرس هذه الخيارات الثلاثة المعروفة باسماء "غو بيغ" (زيادة عدد القوات) و"غو لونغ" (البقاء لفترة اطول) و"غو هوم" (العودة الى البلاد).
وقالت هذه المصادر ان الخبراء سيصدرون على الارجح توصية في مرحلة اولى وعلى المدى القصير بزيادة عدد القوات بشكل طفيف من عشرين الى ثلاثين الف عنصر اضافي وعلى المدى الطويل بالتزام في مجال التدريب وتقديم النصح للقوات العراقية.
وافادت الصحيفة ان خيار زيادة عدد القوات سيتطلب مئات الالاف من القوات الاضافية من الاميركيين والعراقيين على حد سواء وكذلك شرطة عراقية مجهزة باسلحة ثقيلة.
وقد استبعده الخبراء بعدما اعتبروا ان عديد الجيش الاميركي غير كاف وان اداء القوات العراقية ليس فعالا جدا.
كما رفضت المجموعة ايضا خيار الانسحاب الكامل لانه سيغرق العراق في حرب اهلية دامية بحسب الصحيفة.