البريد الإلكتروني يدعم نظرية العالم الصغير!

حقا انه عالم صغير

نيويورك - توصل العلماء إلى إثبات نظرية "إنه حقا عالم صغير" عندما كشفوا أن هناك ستة روابط اجتماعية تصل جميع البشر تقريبا عبر الانترنت.
وشارك نحو 60 ألف متطوع من 166 دولة في الدراسة التي سماها العلماء "ست درجات من الانفصال" لتعقب سلسلة الاتصالات عبر الانترنت. وتفيد النظرية بأن أي شخصين حول العالم لهما أصدقاء أو معارف مشتركين كل منهم يجر ورائه سلسلة من المعارف.
واستخدم بيتر شيريدان دودز وزملائه في جامعة كولومبيا المشتركين من 166 دولة في تجاربهم حيث طلبوا من كل واحد منهم بعث رسالة إلى نحو 18 شخصا في 13 دولة بشكل عشوائي. وكان على المشتركين بعث الرسالة إلى أي شخص أقرب إلى الهدف منهم.
وشملت الاهداف أستاذا في الولايات المتحدة ومستشارا تقنيا في الهند وطبيبا بيطريا في الجيش النرويجي.
ووجد الباحثون أن المشتركون بإمكانهم الوصول إلى أهدافهم خلال خمس إلى سبع خطوات. وقالوا إنه من الاسهل على الرجال بعث الرسالة إلى رجال آخرين والنساء إلى نساء مثلهن. وأظهرت النتائج أن أكثر الروابط نجاحا هي المستقاة من العلاقات المهنية على عكس الروابط العائلية أو روابط الصداقة. ونشرت نتائج هذه الدراسة التي أجرتها الجمعية الامريكية لتطور العلوم في جريدة "ساينس".
والنظرية في حد ذاتها ليست جديدة ففي عام 1967 تبنى عالم الاجتماع ستانلي ميلجرام نظرية "ست درجات من الانفصال" التي تقضي بأن كل شخص على ظهر الارض يفصل بينه وبين شخص آخر سلسلة تضم ستة أشخاص.
وطلب ميلجرام من 96 متطوعا اختيروا بشكل عشوائي لارسال خطاب إلى أحد معارفه والذي سيرسله بدوره إلى أحد معارفه في محاولة للوصول إلى هدف معين في بوسطن.
ووصلت الرسائل إلى الهدف بعد مرورها عبر معدل ستة أشخاص.