البرلمان الكندي يوصي باباحة تعاطي الحشيش!

انتشار الماريجوانا بلغ حد بيعها علنا في بعض الاندية!

الكويت ولندن - اوصت لجنة خاصة مكونة من اعضاء مجلس الشيوخ الكندي ‏باصدار تشريع يسمح باستعمال الماريجوانا في كندا.‏
ونقل راديو كندا الدولي تقريرا عن دراسة معمقة اجرتها اللجنة، وكشفت ان قانون منع الماريجو غير مجد ويجب ان يستبدل بقانون آخر.
واشارت الدراسة الى ان دخان الماريجوانا اقل ضررا من المشروبات الروحية، مضيفة انه ‏ ‏يجب التعاطي معه كمسألة اجتماعية لا اجرامية.‏
واكد رئيس اللجنة بيير كلود نولين ان على الحكومة تشريع الماريجوانا على غرار ‏الجعة (البيرة) والخمر على ان يمنع بيعها لمن هم دون الـ16 من العمر.‏ ودعا التقرير الى العفو عما يصل الى 600 الف كندي لديهم ملف اجرامي لحيازتهم ‏كمية قليلة من الماريجوانا لاستخدامهم الشخصي.
ومن جهته رفض وزير العدل مارتن كوشون الادلاء برأيه حول اذا ما كان يؤيد ‏او يعارض مسالة اجازة هذا المخدر.‏ ‏اما جمعية الشرطة الكندية فذكرت انها فكرة تقنين الماريجاونا فكرة مخيفة لان‏ ‏المخدرات والجريمة مرتبطان دائما، ولهذا فان تشجيع الناس على تعاطي الماريجوانا باباحتها يعني بالتبعية زيادة الجريمة والعنف في المجتمع.
يذكر ان بريطانيا شهدت مؤخرا تشريعا جديدا اثار جدلا شديدا لانه يبيح استخدام المخدرات الخفيفة كالحشيش للاستعمال الشخصي لا بهدف الاتجار على اساس ان الحشيش اصبح شائعا بدرجة لا يجدي معها محاولات منعه، وان الافضل تركيز جهود رجال الامن على المخدرات الثقيلة كالهروين. (كونا)