البحرين: مصادمات بين متظاهرين وقوات مكافحة الشغب

المنامة من محمد فاضل
خروج على غير العادة

تظاهر حوالي 2500 شخص الجمعة قرب جسر الشيخ عيسى بن سلمان في المنامة شرقي العاصمة المنامة للاحتجاج على الهجوم الاميركي على العراق، فيما تواصلت المناوشات بين قوات مكافحة الشغب البحرينية ومئات المتظاهرين الشبان قرب السفارة الاميركية جنوب العاصمة حتى المساء.
وتجمع المشاركون في الاعتصام السلمي الذي دعت اليه ست من الجمعيات السياسية الرئيسية في البحرين حاملين لافتات تدين الهجوم الاميركي مثل "اوقفوا آلة حرب بوش،" و"القدس وبغداد شقيقتان تواجهان عدوانا واحدا،" و"لا دم من اجل النفط."
وقال رئيس جمعية العمل الوطني الديموقراطي عبد الرحمن النعيمي في كلمة القاها في التجمع نيابة عن الجمعيات الست ان "الإدارة الاميركية تتصرف بعقلية الكاوبوي، وبعقلية من يريد السيطرة الكلية على ثروات العالم،" و"بعقلية الوصي على شعوب العالم" على حد تعبيره.
والجمعيات الست هي جمعية العمل الوطني الديموقراطي (ائتلاف يسار وقوميين ومستقلين)، والوفاق الوطني الاسلامي، كبرى الجمعيات السياسية بالبحرين التي تمثل التيار الرئيسي وسط الشيعة، والتجمع القومي الديموقراطي (قوميون بعثيون)، والوسط العربي الإسلامي (قوميون وإسلاميون سنة)، والمنبر التقدمي الديموقراطي (يسار) وجمعية العمل الإسلامي (شيعية تمثل تيار الشيرازيين).
وقال النعيمي "نطالب حكومات دول مجلس التعاون الخليجي بعدم تقديم التسهيلات العسكرية للقوات الاميركية، وإغلاق القواعد العسكرية البحرية والبرية والجوية المتواجدة على اراضيها،" و"تقديم كل الدعم والإسناد للشعب العراقي الذي يتضرر وحده من هذه الحرب العدوانية البشعة."
وطالب النعيمي في كلمته الحكومات العربية "بالتخلي عن النهج الدكتاتوري،" وان "تتعلم جيدا من الدرس العراقي،" وان "تدرك ان الشعوب العربية التي ترفض العدوان على العراق ترفض العدوان على حقوقها الأساسية وخاصة حقها في الحياة الحرة الكريمة وحقها في المشاركة السياسية" وفق تعبيره.
وفي منطقة الزنج الجديدة شرقي العاصمة المنامة، تواصلت المناوشات بين قوات مكافحة الشغب البحرينية والمئات من الشبان الذين كانوا يحاولون الاقتراب من السفارة الأميركية لمدة اربع ساعات بدءا من الساعة 15:00 بالتوقيت المحلي (12:00 تغ) وحتى 18:30 تقريبا (15:30 تغ).
وأطلقت قوات مكافحة الشغب البحرينية قنابل الغاز بكثافة لتفريق المتظاهرين، وقامت بإغلاق جميع الطرق المؤدية الى السفارة، وفرضت طوقا امنيا حول احد فروع سلسلة مطاعم "مكدونالدز" للوجبات السريعة يقع قبالة السفارة.
وأصيب بعض المتظاهرين الذين اشعلوا حرائق في شارع محاذ للسفارة باختناقات جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع، حيث نقلوا بسيارات الإسعاف للعلاج، فيما تمكنت مجموعة صغيرة من المتظاهرين يعدون 30 شخصا من الوصول الى الحاجز الإسمنتي قرب السفارة تحت طوق محكم لرجال الأمن قبل ان يتفرقوا بهدوء.
وهتف الشبان لدى اقترابهم من السفارة "الموت لاميركا،" في حين طالب آخرون الحكومة بإغلاق السفارة الاميركية في المنامة.
وتأتي هذه المظاهرة بالرغم من دعوة ملك البحرين الشيخ حمد بن عيسى ال خليفة الى الهدوء.