البحرين تريد العودة من بعيد في التصفيات المزدوجة

لا شيء امام البحرين غير الفوز

المنامة - يبحث المنتخب البحريني لكرة القدم عن بصيص امل عندما يواجه ضيفه الفيليبيني الثلاثاء على استاد البحرين الوطني بالرفاع ضمن منافسات الجولة السادسة من التصفيات الآسيوية المشتركة المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2018 في روسيا وكأس آسيا 2019 في الامارات.

وفي مباراة ثانية ضمن المجموعة ذاتها، يحل اليمن ضيفا على كوريا الشمالية.

ويحتل المنتخب البحريني المركز الرابع في المجموعة الثامنة برصيد 3 نقاط من فوز وحيد على اليمن، اذ تلقى ثلاث هزائم متتالية آخرها أمام أوزبكستان الخميس الماضي برباعية نظيفة.

وتتصدر كوريا الشمالية ترتيب المجموعة برصيد 10 نقاط، تليها أوزبكستان بتسع نقاط، بينما يحتل المنتخب الفيليبيني المركز الثالث برصيد 7 نقاط من فوزين وتعادل، ويتذيل اليمن الترتب من دون رصيد بعد خسارته في مبارياته الاربع حتى الان.

وتحتاج البحرين للفوز ولا شيىء غيره للحفاظ على بصيص الامل في التأهل إلى المرحلة الثانية من التصفيات الاسيوية على الاقل اذ ان المنافسة على صدارة المجموعة للتأهل الى الدور النهائي للتصفيات المونديالية باتت صعبة جدا.

يمر مدرب منتخب البحرين الأرجنتيني سيرجير باتيستا بظروف صعبة ويواجه انتقادات قوية من وسائل الاعلام المحلية بعد المستويات غير المقنعة التي قدمها الفريق في المواجهات الأخيرة وكانت آخرها الضربة الموجعة والتاريخية أمام أوزبكستان.

ومن المتوقع أن يعول باتيستا على الحارس السيد محمد جعفر وحسين بابا وعبدالله هزاع وعبدالله عمر وراشد الحوطي والسيد محمد عدنان وسيد ضياء سعيد وسيد أحمد جعفر وعبدالوهاب المالود واسماعيل عبداللطيف.

من جهته، يدخل المنتخب الفلبيني اللقاء بطموح تكرار الفوز على البحرين حيث تفوق عليه في مانيلا بهدفين مقابل هدف، وكان انتزع تعادلا سلبيا مع كوريا الشمالية في بيونغ يانغ.

يقود منتخب الفيليبين المدرب الأميركي توماس دولي الذي يبحث عن تحقيق انجاز معه في التصفيات.

وفي المباراة الثانية، سيكون منتخب كوريا الشمالية مرشحا بالطبع لتكرا فوزه على نظيره اليمني خصوصا انه يلعب على ارضه وبين جماهيره، ويسعى الى الابتعاد في الصدارة.

وكانت كوريا الجنوبية تغلبت على اليمن ذهابا 3-صفر.