البحث عن قبر جنكيز خان

امبراطورية من الصين الى بحر قزوين

واشنطن - افادت صحيفة "نيويورك تايمز" الجمعة ان بعثة اميركية منغولية مشتركة قد تكون اكتشفت الموقع الذي دفن فيه جنكيز خان على بعد 320 كلم من اولان-باتور.
ويقع المدفن المسور على تلة قرب بتشيريت على بعد بضعة كيلومترات من المكان المحتمل لولادة الفاتح الكبير عام 1162.

وصرح استاذ التاريخ في جامعة شيكاغو جون وودز للصحيفة "انه اكتشاف مثير للفضول بسبب قرب الموقع من امكنة مهمة في حياة جنكيز خان". واضاف "يجب ان ندرس المنطقة من منظار علم الآثار قبل تأكيد هذا الاكتشاف المثير".

وتنتظر مجموعة علماء الآثار بالفعل الحصول على اذن باجراء عمليات تنقيب في الموقع المكون من مقابر محاطة بالاحجار.

وقال المسؤولون عن البعثة ان حوالي عشرين قبرا مغلقا عند قمة التلة يحيط بها سور بطول 3.2 كلم قد تحوي رفات "شخصيات ذات مناصب مرموقة".

واضافوا ان الجزء الادنى من المقبرة قد يحوي حوالي 40 قبرا اضافيا.

وكانت بعثة يابانية توجهت الى الموقع في التسعينات لكنها استبعدت ان يضم المثوى الاخير لجنكيز خان نظرا لغياب مقبرة جوفية.

وقد توفي جنكيز خان عام 1227 بعد ان نصب امبراطورا للمغول عام 1206. وقد بسط سلطته على رقعة شاسعة تمتد من الصين الى بحر قزوين.