البابطين ويوجين روغان: عالمنا واحد والتحديات أمامنا مشتركة

مواجهة التحديات

الكويت ـ أطلقت مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية على دورتها الخامسة عشرة عنوان: "عالمنا واحد والتحديات أمامنا مشتركة"، حيث تعتزم إقامة الدورة في الرابع والعشرين والخامس والعشرين من أكتوبر/تشرين الأول المقبل في جامعة أكسفورد ببريطانيا بالتعاون مع مركز الشرق الأوسط في الجامعة.

وشكلت المؤسسة لجنة من عرب وبريطانيين للتحضير للدورة، برئاسة عبدالعزيز سعود البابطين وعضوية كل من: د. يوجين روغان ود. محمد الرميحي والأمين العام للمؤسسة عبدالرحمن خالد البابطين والمفكر د. ابراهام شلايم ود. والتر أرمبروست ود. مايكل ويليس ونائب الأمين العام للمؤسسة د. محمد مصطفى أبوشوارب والإعلامية نادية التركي.

وحول عنوان الدورة: "عالمنا واحد والتحديات أمامنا مشتركة"، قال رئيس المؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين: إن هذا العنوان يضع كل طرف من الأطراف العالمية أمام مسؤوليته في مواجهة التحديات التي تعترض السلام العالمي، فأخطار الحروب والتطرف والإرهاب لن تتوقف عند حدود جغرافية محددة، لأن المشكلة تكمن في العقول المستقبلة للأفكار المتطرفة، وهذه لا ترتبط بدين أو عرق معينين، وهي موجودة في كل مكان من هذه الأرض، لذلك فمواجهتها هي مسؤولية الجميع.

وأضاف البابطين، نحاول من خلال مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية أن نحفز الفكر المعتدل والعقليات الثقافية، ليكون لها دور مؤثر في قيادة المجتمعات وتوجيه الشعوب نحو التآلف والتسامح وتقبل الآخر بغض النظر عن معتقداته وأفكاره، ونسعى إلى تحقيق ذلك من خلال الندوات التي نقيمها فيها الغرب ليدور حوار مشترك حول قضايا السلام.

وتابع البابطين: هذا ما سنفعله في الدورة الخامسة عشرة بجامعة أكسفورد، حيث وجهنا الدعوة لمئات الشخصيات الدينية من شتى الأديان، ومثلهم من المفكرين أصحاب التوجهات الفكرية المختلفة كي نخرج بتوصيات نوصلها لأصحاب القرار في العالم، وأيضاً لنشرها إعلامياً لدى أوسع شريحة من الناس في كل مكان.