'البابطين' تحتفي بالأنصاري وخريف في ربيع الشعر

الشاعر التونسي محيي الدين خريف

الكويت ـ تحتفي مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين للإبداع الشعري، بالشاعرين الراحلين عبدالله زكريا الأنصاري من الكويت، ومحيي الدين خريف من تونس ضمن فعاليات مهرجان ربيع الشعر العربي في دورته الخامسة الذي تعتزم إقامته في الكويت، ويضم شعراء من أقطار عربية مختلفة.

فمن خارج الكويت يشارك الشعراء: عمر عناز وفارس حرّام من العراق، وجاسم الصحيّح من السعودية، وأسماء الفهد من الإمارات، وأيمن علي العتوم من الأردن، وبهيجة إدلبي من سوريا، وروضة الحاج من السودان، وحسن سولي من جزر القمر.

ومن داخل الكويت، يشارك الشعراء: عبدالله الفيلكاوي وإبراهيم الخالدي ودلال البارود ومحمد هشام المغربي وسالم الرميضي، ومن الشعراء العرب المصريين المقيمين في الكويت كل من أحمد فضل شبلول ومحمود عثمان.

والمؤسسة من خلال إقامة هذا المهرجان تقوم بتحقيق أهدافها التي تأسست لأجلها في تكريس الثقافة الشعرية العربية لدى الأجيال المختلفة، كما تسعى لجعل جمهور الشعر على تواصل دائم مع حركة الشعر العربي، بدعوة أصحاب التجارب الشعرية من مختلف ارجاء الوطن العربي إلى أمسيات هذا المهرجان.

الشاعر الكويتي عبدالله زكريا الأنصاري
ويقام المهرجان الذي دأبت المؤسسة على إحيائه للسنة الخامسة على التوالي، الأحد الخامس والعشرين من مارس/آذار الجاري على مسرح مكتبة البابطين المركزية للشعر العربي ويستمر لمدة ثلاثة أيام، ويأتي بالتزامن مع الاحتفالات العالمية بالشعر الذي يصادف في شهر مارس/آذار من كل عام، ويتضمن أمسيتين شعريتين في اليوم الأول والأخير، يتخللهما ندوة عن الشاعرين المحتفى بهما، ومعرض للكتاب يستمر طيلة أيام المهرجان. يتم فيه عرض نتاج الشاعرين من دواوين شعرية ودراسات وكتب أخرى.

وقد دعت المؤسسة عددا من الإعلاميين من خارج الكويت إلى جانب ضيوف من المهتمين بالحركة الشعرية لحضور المهرجان.