الاهلي المصري يعود من المغرب يجر 'أذيال الخيبة'

خسارة قاسية للاهلي

مراكش (المغرب) - فشل الاهلي المصري بطل افريقيا في فك عقدة مونتيري المكسيكي بطل الكونكاكاف بخسارته المذلة امامه 1-5 الاربعاء في مراكش في مباراة تحديد المركز الخامس للنسخة العاشرة من مونديال الاندية لكرة القدم المقام حاليا في المغرب.

وسجل الارجنتينيان نيري كاردوزو (3) وسيزار دلغادو (22 و65) وليوباردو لوبيز (27) والتشيلي هومبرتو سوازو (45 من ركلة جزاء) اهداف مونتيري، وعماد متعب (8) هدف الاهلي.

وفشل الاهلي في رد الاعتبار لخسارته امام مونتيري بالذات صفر-2 في مباراة تحديد المركز الثالث في النسخة التاسعة في اليابان، كما انها المرة الثالثة التي يفشل فيها النادي القاهري في فك عقدة المركز الخامس بعد عامي 2005 امام سيدني الاسترالي 1-2 و2008 امام اديلاييد الاسترالي صفر-1.

وشارك الاهلي في البطولة للمرة الخامسة وهو رقم قياسي يتقاسمه مع اوكلاند سيتي النيوزيلندي، وهو وصل الى دور الاربعة في 2006 قبل ان يخسر امام انترناسيونال البرازيلي (1-2) ويحرز المركز الثالث على حساب كلوب اميركا المكسيكي (2-1)، والامر ذاته العام الماضي قبل ان يخسر امام مونتيري ويحل رابعا.

يذكر ان الاهلي، حامل الرقم القياسي بعدد الالقاب في دوري ابطال افريقيا (8)، هو النادي الاكثر خوضا للمباريات في البطولة العالمية برصيد 12 مباراة.

وهي الخسارة التاسعة للاهلي مقابل 3 انتصارات.

في المقابل، احرز مونتيري المركز الخامس للمرة الثانية في مشاركته الثالثة بعد الاولى عام 2011 عندما تغلب على الترجي التونسي 3-2، علما بانه حل ثالثا في النسخة الاخيرة في اليابان العام الماضي اثر تغلبه على الاهلي.

ولم يجد الفريق المكسيكي اي صعوبة في تحقيق الفوز وحسم النتيجة في الشوط الاول برباعية واضاف الهدف الخامس في الشوط الثاني عبر نجمه دلغادو صاحب الثنائية والتي اصبح بها افضل هداف في تاريخ المونديال.

ورفع دلغادو رصيده الى 5 اهداف وتقدم بفارق هدف واحد عن مهاجمي الاهلي محمد ابو تريكة وبرشلونة الاسباني الدولي الارجنتيني ليونيل ميسي وبوهانغ ستيلرز الطوري الجنوبي البرازيلي دنيلسون.

وسجل دلغادو ثلاثية في النسخة التاسعة في اليابان وثنائية في النسخة الحالية.

في المقابل، بدأ الاهلي المباراة جيدا ووقف ندا امام مونتيري في الدقائق العشرين الاولى قبل ان ينهار امام المد الهجومي المكسيكي.

وبدا واضحا تأثر الاهلي بغياب صانع العابه محمد ابو تريكة الذي غاب بسبب الاصابة التي تعرض لها في الشوط الاول من مباراة غوانغجو الصيني بطل اسيا في الدور ربع النهائي، علما بان كان يمني النفس بالنهاية السعيدة في البطولة لتكون حسن ختام مسيرته الكروية بعد ان كان قرر قبل شهر اعتزال اللعب نهائيا عقب العرس العالمي.

واجرى مدرب مونتيري خوسيه كروز تبديلين على التشكيلة التي خسرت امام الرجاء البيضاوي المغربي 1-2 في ربع النهائي فدفع بحارس المرمى خوان دي ريوس ايبارا ودارفين تشافيز مكان جوناثان اوروثكو وخيسوس ثافالا.

واجرى مدرب الاهلي محمد يوسف 3 تبديلات على التشكيلة التي خسرت امام غوانغجو الصيني في ربع النهائي (صفر-2) فدفع بالقائد وائل جمعة ومحمود تريزيغيه وشهاب الدين أحمد مكان سعد الدين سعد وحسام عاشور ومحمد ابو تريكة.

وكاد متعب يفتتح التسجيل بضربة رأسية من مسافة قريبة مرت بجزوار القائم الايمن (2).

ورد مونتيري وافتتح التسجيل عبر كاردوزو اثر تلقيه كرة على طبق من ذهب من سوازو امام المرمى فتابعها بيسراه على يمين الحارس شريف اكرامي (3).

وسدد عبدالله السعيد ركلة حرة جانبية بين يدي الحارس (5).

وادرك متعب التعادل من مسافة قريبة اثر تلقيه كرة داخل المنطقة فهيأها لنفسه بيمناه وسددها بيسراه بين ساقي الحارس (8).

وسدد عبدالله السعيد كرة قوية من خارج المنطقة تصدى لها الحارس (10)، واخرى لمحمود تريزيغيه بعد مجهود فردي من منتصف الملعب تصدى لها الحارس بصعوبة (12).

واضاف دلغادو الهدف الثاني عندما تلقى كرة في العمق من مواطنه كاردوزو فهيأها لنفسه عند حافة المنطقة وسددها داخل المرمى (22)

واضاف ليوباردو لوبيز الهدف الثالث عندما تلقى كرة من ركلة ركنية انبرى لها كاردوزو فسددها قوية بيمناه من حافة المنطقة افلتت من يدي الحارس اكرامي وعانقت الشباك (27).

وانقذ اكرامي مرماه من هدف محقق بتصديه لركلة حرة قوية للتشيلي هومبرتو سوازو قبل ان تتهيأ الكرة امام الاخير مجددا اثر تمريرة بينية من كادوزو فلعبها ساقطة ارتطمت بالعارضة وخرجت (30).

وكاد عبدالله السعيد يقلص الفارق من ركلة حرة جانبية مرت بجوار القائم الايسر (33).

وحصل مونتيري على ركلة جزاء اثر عرقلة لوبيز ليوباردو من قبل جمعة فانبرى لها سوازو بنجاح (45) مسجلا الهدف الرابع.

ودفع مدرب الاهلي بالمدافع سعد الدين سعد مكان قناوي في الشوط الثاني.

وكاد عبدالله السعيد يقلص الفارق من تسديدة قوية من خارج المنطقة ابعدها الحارس المكسيكي بصعوبة (55).

واضاف دلغادو الهدف الخامس اثر لعبة مشتركة مع سوازو داخل المنطقة فانفرد باكرامي وتابعها داخل المرمى (65).

ولعب يوسف وقتيه الاخيرتين باشراكه احمد شكري وعمر جمال مكان سليمان ومتعب، دون ان تتغير النتيجة.